• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«بولار ريفر» أبرز الخيول حظاً في الأوكس الإماراتي

الجولة الثالثة من تحدي كأس مكتوم للخيول العربية اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 مارس 2016

محمد حسن (دبي)

يستضيف مضمار ميدان بدبي في السابعة مساء اليوم الحفل التاسع قبل الأخير لسباق كرنفال كأس دبي العالمي، والذي يستقطب مجموعة من السباقات أبرزها سباق الفئة الأولى لتحدي كأس مكتوم للخيول العربية (الجولة الثالثة) إلى جانب سباق أوكس الإمارات، وهو السباق الرئيس في الأمسية، وسباق ميدان كلاسيك، علاوة على سباق بلانشين المخصص للمهرات والأفراس، وسباق ند الشبا تروفي التحضيري لكأس دبي الذهبي، وهذه السباقات مكملة لحفل سباق سوبر ساترداي، باحتوائه لشوطين مكملين للأشواط السبعة، لتصبح البروفة لكأس دبي العالمي موزعة على حفلين متقاربين من حيث المكانة والجوائز، وتترجم ذلك في اجتذاب خيول رفيعة في هذا الحفل برعاية طيران الإمارات.

يفتتح الحفل بسباق الفئة الأولى الجولة الثالثة والأخيرة من بطولة آل مكتوم للخيول العربية على نفس مسافة ومضمار سباق الفئة الأولى دبي كحيلة كلاسيك في افتتاح أمسية حفل كأس دبي العالمي، وتبدو الحظوظ متجهة بقوة في هذا السباق إلى «حاجب» لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والفائز بسهولة بالجولة الثانية من البطولة، ويغيب عن هذه المنافسة وصيفه في ذلك السباق «فيرساك باي».

كما يغيب عن المنافسة بطل الجولة الأولى وبطل دبي كحيلة كلاسيك العام الماضي «منارك» بسبب الإصابة، ومع وجود قادمين جدد من أمثال «غدير» و«نشمي» و«شاهر» و«أبو الأبيض»، وربما تحدث مفاجآت، وستكون هناك إثارة، خاصة في مشاركة «هندسه» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، في مشاركته الأولى في الدولة، وهو اختيار الفارس بول هناجان.

وخصص الشوط الثاني على لقب ميدان كلاسيك (ليستد) على مسافة 1400متر على العشب للخيول في عمر الثلاث سنوات فقط، واستقطب 9 مشاركين، ثلاثة منهم من المهرات، وأخطرهم «بيور دايموند» لجودلفين بإشراف سعيد بن سرور، والتي حلت بالمركز الثاني في مشاركتها الأخيرة بفارق ضئيل خلف مهر جودلفين«كوميكاس»، بإشراف شارلي إبلبي ،والذي يسعى لتسجيل فوزه الثاني على التوالي في هذا السباق.

وهناك «فيرست سليكشن» أعلى المشاركين تصنيفاً الذي يحمل انتصارين على هذه المسافة في أوروبا، ويخوض مشاركته الأولى في ميدان بإشراف سايمون كريسفورد، وبقيادة ريان موور الذي يعد من أقوى المرشحين اليوم لتحقيق انتصاره الثالث. وتتجه الأنظار في الشوط الثالث في سباق أوكس الإمارات (فئة-3) لمسافة 1900 متر البالغ جوائزه ربع مليون دولار الذي تشارك فيه ثلاث مهرات فقط إلى «بولار ريفر» بطلة الألف جينيس بفارق 13 طولاً، والتي لم تخسر في ثلاث مشاركات خاضتها في ميدان، ولم يسبق لها المشاركة في أي سباق من قبل، ومن بينها مشاركة ضد الذكور والخيول الأكبر سنا.

وتحمل راية التحدي «دولي داجر» التي حلت خلفه «بولار ريفر» بفارق 17 طولاً بالمركز الخامس في سباق الألف جينيس، وبالتالي تعتبر منافسة جدية مع طول المسافة، والمنافسة الأخرى هي الأرجنتينية «فيل دوري» للشيخ محمد بن خليفة آل مكتوم في مشاركتها الأولى في ميدان، بإشراف مايك ديكوك، وعلاوة على أن ابنة الفحل «آسياتك بوي» هذه لم تختبر قدراتها أو جاهزيتها، لكن سجلها السابق رائع، لكنها تحمل نحو 10 أرطال أغلى من المنافستين الأخريين.

ويختتم الحفل بسباق المغامرات العربية على مسافة 2000 متر وفيه يتقابل 15 خيلاً بنظام التكافؤ، أبرزها «مسدس» للشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم، وإشراف سعيد بن سرور، وهو الجواد الفائز في مشاركته الأخيرة ولكن على مسافة أقل، و«دورميلو» لسمو الشيخ احمد بن راشد آل مكتوم، والذي أظهر قدرات تنافسية حينما حل خلفه في المرة السابقة، ولكن ربما يفضل المسافة الأطول، و«خصوصي» الذي اختاره بول هناجان من بين جياد الإسطبل الأزرق المشاركة في السباق في ظهوره الأول في ميدان، وتبدو الخيارات مفتوحة على عدة اتجاهات في هذا السباق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا