• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

رجال صدقوا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 سبتمبر 2015

لقد اهتزت النفوس لمصاب الإمارات باستشهاد 45 من أبنائها البررة الأوفياء الصادقين بما عاهدوا الله عليه في عاصفة الحزم وتحقيق الأمل وإعادة الشرعية لليمن الشقيق بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي، فلما اقتضت حكمة الله من أن يكون هناك من يتعدون حدوده ويظلمون عباده ويسعون في الأرض فساداً كالحوثيين وقوات المخلوع صالح الموالين لإيران، تحركت الإمارات العربية المتحدة بقيادة رئيسها المفدى خليفة الخير لنصرة المظلومين وردع الظالمين المعتدين الآثمين بجنودها الأبطال الذين اختاروا الآخرة بدمائهم الزكية ونفوسهم المطمئنة التي رجعت إلى ربها راضية مرضية لتدخل مع عباد الله في جنته، فتحية إعزاز وتقدير للإمارات العربية المتحدة التي أنجبت شهداءنا البواسل الذين حققوا قول الله تعالى (من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا).

نورالدين محمد طويل

إمام وخطيب المركز الثقافي بدرانسي شمال باريس، نائب رئيس منتدى أئمة فرنسا

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا