• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تزامناً مع معرض ألعاب «جيمز 15»

«إكس بوكس» تستعد لإطلاق ألعاب جديدة وحصرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 سبتمبر 2015

يحيى أبوسالم (دبي)

إذا كنت أحد عشاق ألعاب الفيديو على منصات الألعاب الشهيرة أو الكمبيوترات الشخصية، ومن المتابعين لأحدث الإصدارات والمنتجات في هذا المجال، فمن المؤكد أنك كنت أحد زوار معرض «جيمز» بنسخته الـ «15»، والذي يعد المعرض السنوي الأكبر لألعاب الفيديو في الشرق الأوسط والذي يسدل الستار عليه اليوم في دبي.

وشاركت «مايكروسوفت» الأميركية العريقة وكعادتها عبر منصتها «إكس بوكس وان» في هذا المعرض، وفاجأت الحضور بجملة من الألعاب الحصرية والمميزة التي ستتوفر في أسواق الدولة خلال هذا العام والعام المقبل، وتتضمن هذه الألعاب: لعبة «هالو 5: جارديانز»، و«رايز أوف ذا تومب رايدر»، و«فورزا موتورسبورت 6» ، بالإضافة إلى مجموعة من الألعاب الأخرى.

وستتوفر لعبة السيارات الشهيرة «فورزا موتورسبورت 6» لعشاق ألعاب السيارات الرياضية في أسواق دولة الإمارات اعتباراً من 18 سبتمبر الجاري، كما يصادف هذا العام الذكرى السنوية العاشرة على إطلاق سلسلة ألعاب فورزا الشهيرة، ومنذ إطلاق أول إصدارات اللعبة، تمكنت «فورزا» من اكتساب شعبية كبيرة بين عشاق ألعاب سباقات السيارات، كونها تتميز بجودة عالية ومبتكرة وواقعية في اللعب، وسيذهل عشاق ألعاب الفيديو في الإمارات بالإضافة الجديدة للترجمة العربية في اللعبة وأيضاً إضافة حلبة مرسى ياس و26 وجهة عالمية أخرى.

وستتيح توافقية اللعب بإصدارات قديمة مع جهاز إكس بوكس 360 لهواة اللعب الذين ينتمون إلى أسرة «إكس بوكس» منذ زمن بعيد إمكانية لعب ألعابهم المفضلة المتوفرة على منصاتهم القديمة في جهاز «إكس بوكس وان»، فمن توافقية اللعب بإصدارات قديمة سيتمكن اللاعبين من استخدام مكتبة ألعاب المنصات القديمة على أي حاسوب يعمل وفق برنامج ويندوز 10 في منزلهم.

ومع حلول عام 2016، سيترقب العديد من عشاق الألعاب في الإمارات، إطلاق لعبة «كوانتوم بريك» و«سكيلباوند» و«كراكدون»

وأكدت شركة مايكروسوفت من خلال مشاركتها في معرض «جيمز 15» بأنها تستعد عبر منصتها «إكس بوكس» لإطلاق 15 لعبة على جهاز «إكس بوكس وان»، وذلك في الفترة ما بين سبتمبر إلى ديسمبر من العام الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا