• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أهالي «الغربية» : شهداء الوطن سطروا بتضحياتهم ملحمة تاريخية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 سبتمبر 2015

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

أكدت فعاليات مجتمعية في المنطقة الغربية أن شهداء الواجب الذين يدفعون دماءهم وأرواحهم كل يوم من أجل نصرة المحتاج والجار وسام فخر لجميع أبناء الوطن بعد أن ضحوا بحياتهم من أجل الإسلام والعروبة.

وأكد سلطان زايد المزروعي، مدير مكتب الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في المنطقة الغربية، أن ما قدمه هؤلاء الجنود من تضحيات كبيرة خير دليل على أن الإمارات دائما حريصة على نصرة كل من يحتاج إليها، حيث يسطر أبناء شعب الإمارات ملحمة جديدة من الفداء والتضحية ونصرة غيره، وهي القيم التي غرسها الوالد المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه.

وأضاف: إن الشهداء الإماراتيين لبوا نداء الواجب، فهم مقاتلون نبلاء من أجل الحق والعدل، ومدافعون ليس فقط عن أمن الوطن وأبنائه بل أيضاً عن حق الشعوب العربية في العيش والحياة الآمنة المستقرة».

ويرى عبدالعزيز الحمادي أن شعب الإمارات حريص دائما على نجدة المحتاج في كل مكان وبكافة أشكال المساعدة فكانت المساعدات الإنسانية في جميع الدول سباقة وعندما احتاج الوطن لأرواح أبنائه تسابقوا في تلبية النداء مقدمين أرواحهم رخيصة للوطن والواجب ونصرة الحق ومساعدة الضعفاء.

وأكد عيسى المزروعي أن شعب الإمارات يسطر كل يوم بدمائهم الزكية ملحمة جديدة في تاريخ الأمة العربية، من أجل استعادة الشرعية والوقوف إلى جانب الحق ونصرة المظلوم واستقرار الأمن، موضحا أن جميع الشهداء الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن سيظلون خالدين في نفوس أبنائه كونهم وسام فخر وعزة للجميع.

وقال: إن أرواح شهداء الوطن ستظل باقية في قلوب الجميع ليس أبناء الوطن فحسب، بل قلوب الجميع بعد أن قدموا أعظم مثال من التضحية والفداء للوطن والواجب ونصرة الجيران فاستحقوا أن يكونوا وسام فخر للجميع.

وتقدم حمد مسلم الكاسبي بخالص التعازي لأسر الشهداء الذين أكدوا أنهم أسود وأبطال في كافة الميادين، بعد أن رفعوا رؤوس الجميع عالية خلال حياتهم ببطولاتهم، وحتى بعد استشهادهم فاستحقوا أن يكونوا على رؤوس الجميع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض