• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

آيات ومواقفأفضل أيام السنة.. أقسم الله بها

عشرة أيام تجمع أمهات العبادة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 سبتمبر 2015

أحمد محمد (القاهرة)

في هذه الأيام، تحن قلوب كثير من المؤمنين إلى زيارة بيت الله الحرام ولعلمه سبحانه وتعالى بعدم قدرة الكثيرين على الحج كل عام فقد فرضه على المستطيع مرة واحدة، ومن رحمته الواسعة جعل موسم العشرة الأوائل من ذي الحجة مشتركاً بين الحجاج وغيرهم، فمن عجز عن الحج قدر على الاجتهاد في العبادة في هذه العشرة، فتكون أفضل من الجهاد الذي هو أفضل من الحج.

وحياة المسلم كلها زاخرة بالأعمال الصالحة، والعبادات التي تجعله في عبادة مستمرة، وتحول حياته كلها إلى قول حسن، وعمل صالح، وسعي إلى الله، فلا تكاد تنقطع من أداء نوع من أنواع العبادة التي تمثل له منهج حياة، من هنا فإن في حياة المسلم مواسم يجب عليه أن يحرص على اغتنامها.

الطاعة العظيمة

يقول العلماء، إن من هذه المواسم الطاعة العظيمة العشرة الأول من ذي الحجة، التي فضّلها الله تعالى على سائر أيام العام، وأقسم بها، والقسم بالشيء دليل على أهميته وعظم نفعه، قال تعالى: (والفجر وليال عشر)، والأجر في هذه الأيام المباركة يفوق أجر المجاهد إلا رجل خرج بنفسه وماله، ثم لم يرجع من ذلك بشيء.

قال النبي، صلى الله عليه وسلم: «ما من أيام أعظم ولا أحب إلى الله العمل فيهن من هذه الأيام العشر فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد»، فهذه النصوص وغيرها تدل على أن هذه العشر أفضل من سائر أيام السنة من غير استثناء شيء منها، حتى العشر الأواخر من رمضان من دون ليلة القدر، وعشر ذي الحجة أفضل لاشتمالها على يوم عرفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا