• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الميرور تؤكد تفوقه على ميسي ورونالدو بالأرقام

أحمد خليل هداف العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 سبتمبر 2015

محمد حامد (دبي) اهتمت صحيفة «الميرور» اللندنية بتصدر أحمد خليل مهاجم «الأبيض» والأهلي، لقائمة أفضل الهدافين عالمياً عام 2015، وأشارت إلى أن استطلاع رأي مباشر وبسيط في أي مكان حول العالم، عن هوية المهاجم أو الهداف الأفضل في العالم حالياً، فإن الإجابة قد لا تخرج على الأرجح من دائرة الثلاثي ليونيل ميسي، وكريستيانو رونالدو، ونيمار، ولكن المفاجأة أن لغة الأرقام تجعل من أحمد خليل مهاجم الإمارات الهداف الأفضل عالمياً في الوقت الراهن. وتابع تقرير «الميرور»: «صحيح أن ميسي ونيمار ورنالدو يلعبون لـ «البارسا» و«الريال»، وهما من أكبر أندية العالم، ومن ثم تتعلق بهم الأنظار دائماً، ولكن حينما يتعلق الأمر بهداف العالم منذ بداية 2015 وحتى الآن، فإن الأرقام تشير إلى أنه أحمد خليل، الذي سجل 13 هدفاً مع منتخب الإمارات دولياً، ومع الأهلي في دوري أبطال آسيا». وأضاف تقرير الصحيفة اللندنية: «الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصائيات كرة القدم، أكد في تقريره أن أحمد خليل يقترب من الحصول على لقب أفضل هداف في العالم، حيث يتم احتساب الأهداف التي سجلها اللاعب مع منتخب بلاده على المستوى الدولي، ومع النادي في البطولة القارية، مع استبعاد الأهداف التي أحرزها في بطولة الدوري المحلي، تجنباً للفجوة الكبيرة في المستوى بين دوريات العالم». وتشير الإحصائيات إلى أن أحمد خليل في الصدارة حتى الآن بـ 13 هدفاً، يليه الصيني يانج شو برصيد 11 هدفاً، ثم نيمار الذي أحرز 9 أهداف مع البرازيل ورفقة «البارسا» في دوري الأبطال، فيما يأتي كريستيانو رونالدو رابعاً بـ 8 أهداف، يليه ميسي خامساً برصيد 7 أهداف. واختتم تقرير الصحيفة: «لا نعرف على وجه الدقة، كيف تبدو ردة فعل ميسي ورونالدو، في حال أدركا أنهما ليسا الأفضل تهديفياً على المستوى العالمي في اللحظة الراهنة؟». ونشرت صحيفة «الميرور» استطلاع رأي جماهيري، تفاعلاً مع تقرير الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصائيات كرة القدم، مستعرضة أسماء 5 هدافين يحتلون صدارة الترتيب العالمي منذ بداية 2015 وحتى الآن، وكانت النتائج في مصلحة ميسي الذي تصدر بنسبة 35 %، ثم أحمد خليل الذي حظي بأصوات 29 % مساوياً مع رونالدو في النسبة نفسها، يليهما يانج شو 4 %، ثم نيمار 3 %.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا