• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«أهلي 15» بطل أكاديميات «دبي الرياضي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 سبتمبر 2015

دبي (الاتحاد) أحرز الأهلي لقب فئة 15 سنة، ضمن النسخة الخامسة للدورة الصيفية لأكاديميات كرة القدم، التي ينظمها مجلس دبي الرياضي، وتضم 6 فئات، وحل الوصل وصيفاً والشباب في المركز الثالث، وتشارك في الدورة ثمانية فرق هي الأهلي والنصر والوصل والشباب وحتا والإمارات والشعب ورأس الخيمة. وحقق النصر لقب فئة 12 التي جرت مبارياتها بعالم دبي للرياضة في مركز دبي التجاري العالمي، فيما تختتم بطولة تحت 17 سنة غداً بملاعب الوصل، وبطولة فئة 16 سنة بنادي الشباب بعد غد، ويستضيف حتا نهائيات فئة 13 سنة 18 سبتمبر الجاري. وقام علي عمر، مدير إدارة التطوير الرياضي بمجلس دبي الرياضي بتتويج الأهلي ببطولة 12 سنة، فيما كرم المجلس الجهات التي أسهمت في إنجاح البطولة، حيث سلم علي عمر درع مجلس دبي الرياضي للجنة التنظيم ودرع آخر للجنة الحكام. وأوضح علي عمر أن الدورة تأتي في إطار تنفيذ الخطة الاستراتيجية للمجلس الهادفة لتطوير قطاع البراعم والناشئين بزيادة المنافسات الخاصة بالفئات السنية وإتاحة الفرصة للاعبين للمشاركة في أكبر عدد من البطولات من أجل إكسابهم الخبرة اللازمة. واعتبر علي عمر الدورة بمثابة إعداد مفيد للفرق واللاعبين قبل انطلاق مسابقات اتحاد كرة القدم للموسم الجديد، مشيراً إلى أن الفرصة مواتية للأجهزة الفنية لتجربة اللاعبين للوقوف على مستوياتهم، من خلال مباريات الدورة قبل الدخول في أجواء المنافسات. وقال: «نهدف إلى استثمار أوقات فراغ اللاعبين بتنظيم منافسات يجدون فيها فرصة للاحتكاك مع أقرانهم، بجانب ممارسة كرة القدم في إطار تنافسي يرفع من مستوى اللاعب ويكسبه مزيداً من الخبرة بالمباريات الرسمية، ويجعله جاهزاً لخدمة الأندية والمنتخبات الوطنية في المستقبل». أشاد أحمد سالم المهري، مدير قسم الأكاديميات بمجلس دبي الرياضي، بالمستوى المتميز الذي قدمه اللاعبون خلال مباريات البطولات المختلفة، مثمناً الجهد الكبير الذي يبذله المدربون مع فرقهم، مضيفاً: إن النسخة الحالية اتسمت بشدة التنافس وارتفاع المستوى الفني. وقال: «دورة الأكاديميات الصيفية لأندية كرة القدم تعتبر من أهم البرامج التي تنفذها إدارة التطوير الرياضي بمجلس دبي الرياضي، وتسعى من خلالها لإتاحة فرصة أداء أكبر عدد من المباريات الرسمية للاعبي الفرق السنية بمختلف الفئات، في أجواء يغلب عليها التنافس الشريف بين الأندية واللاعبين». وأضاف: «حرصنا على إضافة بعض العناصر المهمة على الدورة، حتى تحقق أهدافها المنشودة بتطوير مستوى اللاعبين ورفع درجة المنافسة بينهم، حيث تقام عقب كل مباراة مسابقة خاصة في تنفيذ ركلات الجزاء وتهدف إلى اكتشاف قدراتهم في التسديد، ويتم تكريم أفضل فريق ولاعب وحارس تميزوا في المسابقة برصد عدد الضربات التي نجحوا في تسجيلها وصدها». قدمت اللجنة المنظمة للبطولة مجموعة من الجوائز للفرق واللاعبين المتميزين، حيث نال الأهلي كأس البطولة والميداليات الذهبية، إضافة إلى درع أفضل حارس بالدورة وحصل عليه سلطان علي بطي. وتسلم الوصل كأس المركز الثاني والميداليات الفضية بجانب درع أفضل فريق في ركلات الجزاء، كما نال حارس الوصل حمد الشيباني جائزة أفضل حارس في التصدي لركلات الجزاء. وحصل الشباب على كأس المركز الثالث والميداليات البرونزية، بجانب كأس الفريق المثالي وحصد لاعبه راشد مروان عبدالله جائزتي هداف البطولة وأفضل لاعب في تسديد ركلات الجزاء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا