• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

رغم التراجع اللافت ليونايتد وليفربول

«القمة الحمراء» تتحدى الزمن!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 سبتمبر 2015

محمد حامد (دبي)

في الوقت الذي تتجه الأنظار إلى مسرح الأحلام بأولد ترافورد غداً، لمتابعة قمة المرحلة الخامسة بـ «البريميرليج» بين مانشستر يونايتد وليفربول، يطرح الإنجليز سؤالاً مثيراً للجدل: «هل هي حقاً المباراة الأكثر جماهيرية وجاذبية على المستوى العالمي؟، سؤال قد يرى الملايين حول العالم من عشاق «ليجا الريال والبارسا»، والدوري الإيطالي، أنه ليس واقعياً.

وعلى الرغم من ذلك، فقد قالت صحيفة «الميرور» إن مواجهة الشياطين الحمر والريدز لا تزال من بين القمم الأهم والأكثر شعبية على المستوى العالمي، مع الأخذ في الاعتبار أن التراجع الذي أصابهما لم يؤثر سلباً في شعبية «القمة الحمراء»، والأمر على هذا النحو يدفعنا إلى طرح السؤال الأكثر واقعية: «هل لا زالت قمة اليونايتد وليفربول الأكثر جاذبية في إنجلترا على الأقل؟»، الإجابة جاءت عبر صفحات «الميرور».

حيث أشارت الصحيفة اللندنية إلى أن يونايتد وليفربول حصلا على 12 نقطة من أصل 30 نقطة متاحة في آخر 10 مباريات بالبريميرليج، سواء في نهاية الموسم الماضي أو بدايات الجاري، مما يؤكد استمرار التراجع، وعدم وجود مؤشرات تفاؤل توحي بعودة كل منهما لمقارعة تسيلسي ومان سيتي، وربما أرسنال.

كما أن رحيل رحيم سترلينج عن ليفربول، وإصرار دافيد دي خيا على الهروب من جحيم أولد ترافورد إلى جنة النادي الملكي، وفشل المحاولة، إنما هي مؤشرات تؤكد تراجع الشعبية وتواري الجاذبية، فكيف للاعب يتمتع بالنجومية في يونايتد أو ليفربول، ويفعل كل شيء للرحيل صوب أندية أخرى أكثر قدرة على الظفر بالبطولات.

كما أشارت «الميرور» إلى أن لويس فان خال المدير الفني لليونايتد، ونظيره في ليفربول بريندان رودجرز لم يحققا نجاحاً يذكر في بورصة الانتقالات خلال السنوات الأخيرة، فقد أنفقا الملايين ولم يعثرا على الصيد الثمين، ويكفي أن يونايتد أنفق في عهد فان خال 230 مليون استرليني، والمحصلة لا زالت فقيرة على مستوى الأداء والنتائج.

وأشارت الصحيفة الإنجليزية في ختام رصدها للقمة الموعودة إلى أن هذا التراجع اللافت في أداء ونتائج مان يونايتد وليفربول، لا يجعل الشعبية تتوارى أبداً، فمن المؤكد أن عشاق كل منهما حول العالم يترقبون المواجهة بشغف كبير، لقد أكد السير أليكس فيرجسون أنها ستظل المباراة الأهم والأكبر في الدوري الإنجليزي دون النظر إلى ما يحدث على أرض الواقع حالياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا