• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

مخالفة مركبات تنقل الركاب «بدون ترخيص»

مصادرة 10 آلاف مادة مغشوشة من مستلزمات التجميل في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 مارس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

صادرت دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي 10231 مادة مغشوشة ومقلدة من مستلزمات التجميل والعناية بالبشرة، إثر حملة تفتيش نفذتها في المصفح بأبوظبي.

كما حررت 12 مخالفة بحق أصحاب مركبات يمارسون نشاط نقل البضائع غير المصرح به في منطقتي مركز مدينة زايد التجاري بأبوظبي والمصفح الصناعية.

وأكد أحمد القبيسي مدير إدارة الحماية التجارية بالإنابة بالدائرة استمرار الحملات الهادفة لمحاربة ظاهرة الغش التجاري والقضاء على ممارسة أي أنشطة تجارية غير مصرح بها.

وقال: إن حملة التفتيش التي تم تنفيذها في مخازن مواد مستلزمات التجميل والعناية بالبشرة في المصفح جاءت نتاجاً لشكاوى وبلاغات من الجمهور وأصحاب العلامات التجارية بشأن انتشار تداول مثل هذه المواد.

وبشأن حملة التفتيش على أصحاب مركبات نقل البضائع، أوضح القبيسي أنها تهدف للتأكد من حصولهم على تراخيص تخولهم ممارسة نشاط نقل البضائع وذلك في خطوة تهدف إلى تصحيح أوضاع هذا النشاط غير المصرح الذي يؤثر سلباً على أصحاب هذا النشاط التجاري الذين يمتلكون رخصة تجارية مصرح بها من قبل الدائرة.

وأضاف أن الذين تم مخالفتهم خلال حملة التفتيش تبين أنهم يعملون بالأجر اليومي، وأن المركبات المستخدمة مسجلة بأسماء أفراد وليس شركات مرخصة لهذا النشاط، موضحاً أن تعامل أفراد المجتمع مع هذه الفئة ينجم عنه عدم ضمان حقوقهم كمستهلكين لعدم قانونية هذا التعامل، حيث إن الدائرة غير ملزمة في التعاطي مع أي شكوى من قبل المستهلكين في حال نشوب خلاف بين الطرفين.

ودعا إلى تحري الحيطة والحذر في التعامل مع أصحاب مركبات النقل من خلال التأكد من هوية وبيانات سائق المركبة ونشاطه، وتسجيل وحفظ رقم المركبة في حالة حدوث أي طارئ، كما يفضل إجراء عملية النقل والتوصيل من خلال المنشأة التي تم شراء البضاعة منها.

وقال إن الدائرة ستخاطب الجهات ذات العلاقة بممارسة هذا النشاط كدائرة النقل والبلدية ووزارة العمل بما يهدف إلى تعزيز الجهود المشتركة لتكثيف المزيد من الحملات المشتركة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض