• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مشروع قرار عربي يدين نقل مقر وزارة اسرائيلية إلى القدس المحتلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 سبتمبر 2015

(وام)

أدان مشروع قرار رفعه المندوبون الدائمون لدى جامعة الدول العربية إلى مجلس الجامعة الوزاري الذي تعقد أعمال دورته الـ «144» الأحد المقبل برئاسة الإمارات، إعلان وزيرة الثقافة والرياضة في إسرائيل «القوة القائمة بالاحتلال» عن قرارها نقل مقر وزارتها إلى مدينة القدس المحتلة ولكافة التصريحات الصادرة عن ساسة ومسؤولي سلطات الاحتلال الهادفة لتهويد المدينة واعتبارها عاصمة إسرائيل.

وأكد مشروع القرار الرفض القاطع لكافة الانتهاكات والإجراءات التهويدية الإسرائيلية بها والاقتحامات اليومية لساحات المسجد الأقصى من قبل ساسة ورجال دين وجماعات استيطانية عنصرية ومحاولات فرض السيطرة الإسرائيلية عليه.

وطالب المجلس في مشروع القرار مجلس الأمن تحمل مسؤولياته في إقرار السلم والأمن الدوليين باتخاذ كافة الإجراءات الملزمة لإسرائيل لتنفيذ قراراته خاصة القرار رقم 252 الذي نص على أي إجراءات إسرائيلية في مدينة القدس المحتلة هي باطلة ولاغية ولإسعاد بها ودعوته للتحرك الجاد لوقف نقل أي وزارة من وزارات إسرائيل إلى مدينة القدس المحتلة ووقف أنشطتها الاستيطانية وإجراءاتها التهويدية لتغيير تركيبتها الديموغرافية والجغرافية.

وكلف مشروع القرار المجموعة العربية في الأمم المتحدة واليونسكو سرعة التحرك لاستصدار قرار بإدانة إسرائيل على الخطوة ودعوة كل من هذه المؤسسات الدولية تكثيف الضغط عليها لوقف أي قرار بنقل مقر أي وزارة من الوزارات إلى مدينة القدس المحتلة ودعوة منظمة التعاون الإسلامي للقيام بتحرك عاجل وواسع على الصعيد الدولي بالتنسيق مع الأمانة العامة للجامعة العربية لوقف الممارسات والإجراءات الإسرائيلية المتصاعدة لأحكام السيطرة على المدينة المحتلة بشكل عام وعلى المسجد الأقصى المبارك بوجه خاص وتهويدها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا