• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الدورة الرابعة من المسابقة الخليجية بالسعودية أبريل المقبل

الإمارات تفوز بتنظيم المسابقة العالمية للمهارات 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 سبتمبر 2015

أحمد عبدالعزيز

أبوظبي (الاتحاد)

قررت هيئة المهارات الخليجية بدول مجلس التعاون الخليجي، إقامة الدورة الرابعة من المسابقة الخليجية للمهارات في المملكة العربية السعودية خلال شهر أبريل المقبل، حيث تم الاتفاق على زيادة المهارات التنافسية من ثماني مهارات الى 13 مهارة تكنولوجية وفنية وميكانيكية، يتنافس فيها نحو 70 من الموهوبين بدول مجلس التعاون الخليجي. وأكد صالح السنيدي رئيس الهيئة الخليجية للمهارات بمجلس التعاون الخليجي، أهمية الاجتماع في أبوظبي، مشيرا إلى فخر واعتزاز كافة دول مجلس التعاون الخليجي بفوز الإمارات بتنظيم المسابقة العالمية للمهارات في أبوظبي2017، واستعدادها التام لتقديم كافة أشكال الدعم المعنوي والمادي اللازم لضمان النجاح والتميز في تنظيم هذا الحدث العالمي الكبير الذي يقام لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط. جاء ذلك في ختام الاجتماع ال26 للهيئة، والذي عقد في مجمع التكنولوجيا التطبيقية التابع لمركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والفني بأبوظبي، بحضور صالح السنيدي رئيس الهيئة الخليجية للمهارات بمجلس التعاون الخليجي، ومسؤولي المهارات بدول مجلس التعاون. وقال المهندس علي محمد المرزوقي رئيس مهارات الإمارات بمركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني: "إنه تم الاتفاق أيضا على زيادة مجالات التنافس من ثمانية مجالات إلى 13 مجالا ومهارة لتشهد المسابقة الخليجية بالسعودية خمس مهارات جديدة هي برامج حلول الأعمال، والتبريد والتكييف، والديكور ونجارة الأثاث، والرعاية الصحية، والأزياء، إضافة الى المهارات الثماني الأخرى وهي اللحام، والتمديدات الكهربائية، وتقنيات السيارات، والرسم بالحاسوب، والشبكات، وتصميم المواقع الإلكترونية، والريبوتات، والأوتوكاد. وقال صالح السنيدي إن اجتماع الهيئة في أبوظبي اتفق على إقامة معرض خليجي موحد لدول "التعاون" خلال المسابقة العالمية للمهارات أبوظبي 2017، يتم من خلاله تعريف العالم بالثقافة الخليجية ومدى التطور التعليمي والتكنولوجي والفني في دول الخليج.

معسكر للمتسابقين

وقال محمد الفارابي رئيس الفريق التنفيذي للمهارات في البحرين: "إن الاجتماع أوصي باستخدام المسابقة العالمية للمهارات التي نظمتها المانيا 2013، كنموذج للمسابقة الخليجية للمهارات، بما يضمن تطوير الأداء المهاري لأبناء التعاون، إضافة الى تنظيم معسكر اعدادي للمتسابقين في المسابقة الخليجية، وذلك خلال شهر فبراير المقبل بالبحرين، لافتاً الى أن البحرين تقدمت بمشروع لاقامة ناد يجمع الموهوبين من أبناء "التعاون"بما يمكنهم من تبادل الخبرات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض