• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

«داعش» يختطف 385 مدنياً بكركوك ويهاجم تكريت

التحالف الدولي يتوقع استعادة الموصل في 6 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 فبراير 2017

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

توقعت قيادة التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة أمس، أن تتم استعادة مدينة الموصل بمحافظة نينوى شمال العراق من سيطرة تنظيم «داعش» الإرهابي خلال 6 أشهر، وسط خلافات نشبت بين التحالف الدولي وبغداد حول تكثيف الضربات الجوية على تجمعات «داعش» في الساحل الأيمن للموصل تمهيدا للعمليات العسكرية المرتقبة، بسبب مخاوف دولية وتحذيرات أممية من وقوع كارثة إنسانية وقودها الأهالي. في حين شن «داعش» هجومين على تكريت بمحافظة صلاح الدين، واختطف 385 مدنيا من كركوك، فيما اغتيل أحد قادة مليشيات «الحشد الشعبي» في البصرة.

وقال الجنرال ستيفن تاونسند قائد التحالف الدولي في بغداد إن معركة استعادة الموصل بأكملها، قد تنتهي في غضون 6 أشهر، مضيفا أن الجيش العراقي لا يزال في طور تحضير قواته وتوزيعها قبل الدفع باتجاه غرب الموصل. وتوقع أن تبدأ عملية اقتحام غرب الموصل «في الأيام القليلة المقبلة».

وتسعى الحكومة العراقية إلى حسم الخلافات مع قوات التحالف الدولي، حول تكثيف الضربات الجوية على تجمعات «داعش» غرب الموصل، حيث ما زالت أوامر انطلاق المعارك تراوح مكانها، بسبب مخاوف دولية وتحذيرات أممية من وقوع كارثة إنسانية وقودها الأهالي.

وقال باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، إن الأوضاع في غرب الموصل تتدهور. وأكد أن التقييمات تشير إلى نقص في المواد الغذائية والغاز المستخدم لأغراض التدفئة والطبخ والمستلزمات الطبية، وعدم توفر حليب الأطفال.

وتزامنت تلك المخاوف مع تحذيرات أمنية من تحصين «داعش» لدفاعاته بالمناطق الممتدة على نهر دجلة في الضفة الأخرى، وتجنيده عددا من النساء كانتحاريات يهاجمن القوات العراقية، حال انهيار تلك الدفاعات. ... المزيد