• الأربعاء 27 شعبان 1438هـ - 24 مايو 2017م
  11:31     منفذ اعتداء مانشستر كان معروفا لدى أجهزة الأمن البريطانية         11:32     الإمارات تؤكد تضامنها مع البحرين لبسط سلطة القانون        11:33     تنظيم داعش الإرهابي يتبنى اول اعتداء انتحاري له في الصومال موقعا خمسة قتلى         11:52     وزير داخلية فرنسا: المشتبه به في تفجير مانشستر ربما سافر لسوريا         12:00     وزيرة الداخلية البريطانية تعتقد أن منفذ هجوم مانشستر عاد مؤخرا من ليبيا     

أكدوا أهمية قانون تنظيم القطاع في عمليات بيع الوحدات السكنية على الخريطة

خبراء : ربط الدفعات بمعدلات الإنجاز يزيد ثقة المستثمرين بالسوق العقاري في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 سبتمبر 2015

سيد الحجار (أبوظبي)

أكد مسؤولون ومطورون عقاريون في أبوظبي أهمية ربط سداد الدفعات بنسب الإنجاز في المشروعات العقارية المباعة على الخريطة، لإعادة الثقة للقطاع العقاري، وتشجيع كثير من المستثمرين على شراء الوحدات السكنية الجديدة.

وقال هؤلاء لـ «الاتحاد» إن تركيز القانون رقم 3 لسنة 2015 بشأن تنظيم القطاع العقاري في إمارة أبوظبي، والذي تم نشره بالجريدة الرسمية مؤخرا، تمهيدا لتطبيقه مطلع العام المقبل، على تنظيم عمليات البيع على المخطط، عبر التأكيد على التزام المشتري بدفع قيمة شراء الوحدة العقارية على المخطط حسب نسب الإنجاز الفعلي لأعمال التشييد والبناء، يسهم في طمأنة المشترين وجذب مستثمرين جدد للسوق العقاري.

وأوضحوا أن القانون يضمن حقوق المشترين، وفي ذات الوقت يسهم في حماية الشركات العقارية من الوقوع في أزمات نتيجة الدخول في مشاريع تفوق قدراتها أحيانا.

وأكد خبراء أهمية استحداث نظام «حساب ضمان المشروع» والذي تودع فيه كل المبالغ المدفوعة من قبل مشتري الوحدات العقارية، في ضمان حقوق المشترين في حال البيع على المخطط، مرحبين بنص القانون على اشتراطات صارمة قبل السماح لأي شركة عقارية بطرح مشاريع للبيع على الخريطة.

وقال الدكتور مبارك حمد مرزوق العامري رئيس لجنة العقارات والمقاولات بغرفة تجارة وصناعة أبوظبي إن ربط الدفعات بالإنجاز، يسهم في طمأنة المشترين بوجود جهة رقابية تضمن الحفاظ على أموالهم وتنظم عملية السداد، وفي ذات الوقت فإن ذلك يصب في صالح شركات التطوير الجادة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا