• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

بدعم من عمليات شراء قوية

12,5 مليار درهم مكاسب سوقية للأسهم المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 سبتمبر 2015

يوسف البستنجي

يوسف البستنجي (أبو ظبي) قادت عمليات شراء قوية أسواق المال المحلية أمس إلى تحقيق مكاسب بقيمة 12,5 مليار درهم، في جلسة خيم عليها اللون الأخضر، بدعم من ثقة المستثمرين التي تعززت نتيجة الارتفاع الذي سجلته الأسواق العالمية، وفتحت شهية المتعاملين الأفراد في بداية الجلسة، وسط مؤشرات مطمئنة على اتجاه الأسعار. ومع أن اسواق المال سجلت أعلى مستوياتها في الجلسة خلال الخمسين دقيقة الأولى عقب الافتتاح، عند 4665 نقطة تقريبا إلا أنها عادت للانخفاض، لتغلق في نهاية الجلسة عند مستوى 4623 نقطة تقريبا. وتمكنت الأسواق من التمسك بجزء مهم من مكاسبها في الجزء الثاني من الجلسة بدعم من دخول مؤسسات للتجميع والشراء على أسهم منتقاه بالسوق. وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع خلال جلسة تداول الأمس بنسبة 1,70% ليغلق على 4622,58 نقطة. وشهدت القيمة السوقية ارتفاعاً بقيمة 12,5 مليار درهم لتصل إلى 749,3 مليار درهم، وقد تم تداول ما يقارب 530 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 950 مليون درهم خلال جلسة التداول من خلال 9734 صفقة. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 65 من أصل 126 شركة مدرجة في الأسواق المالية، وحققت أسعار أسهم 44 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 14 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. وقال محمد علي ياسين العضو المنتدب لشركة أبوظبي الوطنية للخدمات المالية، إن الأسواق المحلية ارتدت أمس بدعم من انحسار المخاوف المرتبطة بالاقتصاد العالمي، بعد أن سجلت أسواق المال العالمية تحسنا، الأمر الذي عزز الثقة لدى المتعاملين في أسواق المال المحلية. وأضاف: شهدت الجلسة تحسنا لمستويات السيولة مقارنة مع الجلسات السابقة، وهي ناتجة اساسا عن دخول بعض المؤسسات التي بدأت إعادة هيكلة محافظها الاستثمارية بالسوق. وأشار إلى أنه من الطبيعي في أسواق المال أن يتبع الصعود عمليات جني أرباح، لكنه استبعد أن يكون ذلك مباشرا، مشيرا إلى أن السوق قد يستمر بالتحسن خلال الجلسات القليلة المقبلة، خاصة إذا تعزز اتجاه مؤشرات البورصات العالمية الايجابي الذي شهدناه أمس. وقال: إن السوق ارتفع في بداية الجلسة أمس بدعم من المضاربين أو الأفراد الذين دخلوا الجلسة مطمئنين نسبيا إلى اتجاه السوق بعد التحسن الذي سجلته الأسواق العالمية. من جهته، قال أسامة العشري عضو جمعية المحللين الفنيين - بريطانيا، ارتفعت مؤشرات الأسواق العالمية، وأدى ذلك الى دعم معنويات المستثمرين في أسواق المال المحلية، مرجحا احتمال استمرار الارتفاع في الأسواق العالمية خلال نهاية الأسبوع الحالي. وجاء سهم «شركة داماك العقارية دبي » في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 152,57 مليون درهم موزعة على 42,12 مليون سهم من خلال 970 صفقة، وجاء سهم «شركة أملاك للتمويل» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 129 مليون درهم موزعة على 58,06 مليون سهم من خلال 1170 صفقة. وحقق سهم «شركة طيران أبوظبي» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 3,17 درهم مرتفعا بنسبة 14,86% من خلال تداول 100سهم بقيمة 317 درهما، وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «أركان لمواد البناء» ليغلق على مستوى0,96 درهم مرتفعا بنسبة 7,87% من خلال تداول 94 ألف سهم بقيمة 90,38 ألف درهم. وسجل سهم «شركة أبوظبي لبناء السفن » أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 3,15 درهم مسجلا خسارة بنسبة 9,74% من خلال تداول 5121 سهما بقيمة 16,23 ألف درهم، تلاه سهم «بنك الاستثمار» الذي انخفض بنسبة 9,26% ليغلق على مستوى 2,45 درهم من خلال تداول 100 ألف سهم بقيمة 245 ألف درهم. ومنذ بداية العام بلغت نسبة الارتفاع في مؤشر سوق الإمارات المالي 0,926% وبلغ إجمالي قيمة التداول 169,29 مليار درهم، وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعا سعريا 39 من أصل 126 وعدد الشركات المتراجعة 72 شركة. ويتصدر مؤشر قطاع «الاتصالات » المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى ومحققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 35,5% ليستقر على مستوى 2914,70 نقطة مقارنة مع 2150,42، نقطة تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» ومحققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 33,5% ليستقر على مستوى 1968,47 نقطة مقارنة مع 1473,78 نقطة تلاه مؤشر قطاع «النقل» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1% ليستقر على مستوى 3424,94 نقطة مقارنة مع 3462,18 نقطة تلاه مؤشر قطاع «العقار» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 4,5% ليستقر على مستوى 5556,58 نقطة مقارنة مع 5819,32 نقطة تلاه مؤشر قطاع «البنوك» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 5,5% ليستقر على مستوى 3289,66 نقطة مقارنة مع 3483,67 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الصناعة» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 5,8% ليستقر على مستوى 981,8 نقطة مقارنة مع 1043,05 نقطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا