• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

قضاة ومسؤولون:

الأبطال شرفوا بدمائهم صرح الشموخ العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 سبتمبر 2015

محمود خليل

محمود خليل (دبي)

أكد قضاة وعدد من المسؤولين أن بواسل القوات المسلحة بنوا بدمائهم صرحاً كبيراً من التضحية والفداء وشرفوا الإمارات وعروبتهم وإنسانيتهم بتضحياتهم بأغلى ما يملكه الإنسان وهم يدافعون ويردون العدوان عن أشقائهم المظلومين في اليمن الشقيق، مشددين على أن التاريخ لن يغفل دور الإمارات الريادي في الدفاع عن كرامة الأمة العربية وتقديم الدم لإعلاء شأن الأمة العربية وعدم وقوعها رهينة بأيدي دخلاء على المجتمع اليمني لتنفيذ أجندات بعينها.

وأكد القاضي أحمد سيف رئيس المحكمة المدنية في دبي، أن شهداء الواجب شرفوا عائلاتهم وعروبتهم وإنسانيتهم كما شرفوا دولة الإمارات، بتضحيتهم بأرواحهم في سبيل دفاعهم وذودهم عن أشقائهم المظلومين في اليمن الشقيق، لافتا إلى أن الدولة كانت وستبقى سبّاقة بالمشاركة في الحفاظ على وحدة الصف العربي والتضامن مع الدول الشقيقة والصديقة، لحمايتها من أي مكروه قد يلمّ بها.

وتابع: إن تقديم أبناء الإمارات أرواحهم في سبيل الدفاع عن أشقائهم وسام عز وفخر يشرف كل إماراتي وقال: هنيئاً لنا في دولة الإمارات بان الله قد حباها بقيادة حكيمة ورجال يقدمون الغالي والنفيس في سبيل إعلاء راية الحق.

وشدد القاضي في محكمة الاستئناف سعيد هلال الزعابي على أن الإمارات تقدم شبابها وهم أغلى ما تملك شهداء في سبيل الله من منطلق الأخوة، والواجب الوطني والقومي والعربي، ودفاعا عن روابط الدم والدين واللغة ووحدة المصير المشترك، الذي يجمع بين الدول العربية الشقيقة.

ولفت إلى أن رجال الإمارات معروفون بحبهم بالعطاء والانتماء للوطن ولأمتهم العربية وبعزيمتهم وبأسهم في الدفاع عن الحق مهما علت التحديات والصعاب والآلم، موضحاً بانهم يعون تماما أن بالعزيمة والصبر على المصاب تتحقق كرامة الأوطان مشيرا إلى أنهم أكدوا بتضحياتهم أن الإمارات خير مثال في العطاء. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض