• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

عبرن عن اعتزازهن وإكبارهن لكل أم توجت بلقب «أم الشهيد»

منتسبات بـ«الداخلية»: أمهات الشهداء وهبن الوطن «فلذات أكبادهن»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 سبتمبر 2015

أبوظبي(الاتحاد)

عبّرت منتسبات بوزارة الداخلية، عن اعتزازهن وإكبارهن بأمهات شهداء الوطن، اللواتي أنشأن أبناءً على معاني التضحية والشجاعة والفداء، باعتبار أمهات الشهداء نماذج إماراتية أصيلة للأم الحقيقية.

وقلن إن أمهات الشهداء رمز من رموز البطولة الحقيقية، وهبن الوطن فلذات أكبادهن، إذ قدمن أبناءهن شهداءً؛ ذوداً عن الإمارات الحبيبة، وتلبية لنداء الواجب الوطني، معربات عن تقديرهن لكل أم توجت بلقب «أم الشهيد».

وأثنت العقيد الدكتور الخبير نوال الكثيري، من إدارة الأدلة الجنائية بشرطة أبوظبي، على عزيمة «أمهات الشهداء»، وقوة صبرهن على مصابهن الجلل، فقد أثبتن أنهن نماذج إماراتية أصيلة للأم الحقيقية، وأكدت أن استشهاد أبنائهن وشاح يزيّن صدورهن بالفخر والعزة، ويترجم حبهن للوطن.

وأضافت أن تحديد يوم الـ 30 من نوفمبر من كل سنة، للاحتفاء بذكرى شهداء الوطن الذين حملوا أرواحهم على أكفهم دفاعاً عن وطنهم؛ وتلبية لنداء الواجب الوطني، هو يوم للعزة والكرامة والوفاء للوطن، وهو صورة أخرى من صور التلاحم المجتمعي بين القيادة الرشيدة وشعبها.

ووصفت المقدم الدكتور إيمان الجابري، عضو هيئة التدريس بكلية الشرطة، «أم الشهيد» بـ«الأم الشجاعة»، مضيفة: وعليها أن تفتخر بأن الله ميزها بهذا اللقب، حتى تكون قدوة ومثلاً يُحتذى به للأم والمرأة الإماراتية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض