• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«فخر أبوظبي» يبحث عن الفوز الأول

الجزيرة يحاول «التعويض» أمام تراكتور في اختبار جديد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 مارس 2016

أمين الدوبلي (أبوظبي)

يخوض الجزيرة اختباراً آسيوياً جديداً مساء اليوم في مواجهة تراكتور سازي الإيراني على استاد محمد بن زايد بالجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة بدور المجموعات لبطولة دوري أبطال آسيا، وهي مواجهة قارية من العيار الثقيل تجمع صاحب الأرض مع الفريق الملقب بـ «الذئاب الحمر»، وتنطلق في تمام الساعة الثامنة والنصف تحت شعار «تصحيح المسار».

ومن المنتظر أن يعتمد الجزيرة اليوم على تشكيلة مكونة من حارسه المخضرم علي خصيف، ودفاعه المكون من سلطان السويدي كظهير أيمن، ومعه مسلم فايز، وفارس جمعة قلبي دفاع، وسالم راشد ظهير أيسر يعوض غياب عبدالله موسى المصاب، وفي الوسط الرباعي تياجو نيفيز، وبارك يونج، ويعقوب الحوسني، وأنخيل لافيتا، وفي الهجوم الدولي هداف الخليج وآسيا على مبخوت، الذي يعد اهم أسلحة الفريق في المرحلة الأخيرة، والتريندادي كينوين جونز.

هذه التشكيلة هي التي استقرت في الفترة الأخيرة، والتي سيغيب عنها كل من سعيد حزام، وعبدالله موسى، وسالم علي للإصابة، وكان الجزيرة قد خسر أمام تراكتور الإيراني في تبريز برباعية في الجولة الأولى قبل أسبوع، وهو يحاول اليوم تعويض ذلك بتحقيق الفوز الأول في المجموعة والحصول على ثلاث نقاط.

أما فريق تراكتور سازي فمن المتوقع أن تضم تشكيلته الحارس محمد رضا أخباري، وخط الدفاع المكون من الرباعي محمد إيران بوريان، وشجاعي خليل زاده، وخالد شافعي، وعلي حمودي، وفي الوسط الرباعي أوجوستو سيزار، ومهدي شريفي، وأيوب كالانتاري، وسوروش رافعي، ومحمد رحماني، وفي الهجوم كلاً من مهدي شريفي والويوس نونج، ويقود فريق تراكتور المدرب الإيراني أمير قالونوي، الذي يملك خبرة طويلة في مواجهات الجزيرة، خصوصاً حينما كان يدرب فريق استقلال طهران.

ويدخل الفريق الإيراني اللقاء متصدراً لترتيب المجموعة الثالثة بـ 3 نقاط، و4 أهداف، وشباك نظيفة حصيلة المواجهة الأولى التي جمعت بين الطرفين على ملعب يادجار إمام في مدينة تبريز الإيرانية، فيما يدخل الجزيرة المباراة بلا رصيد من النقاط أوالأهداف، لكنه يطمح في تحقيق أول فوز مستغلاً عاملي الأرض والجمهور. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا