• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اتفاقية 5 سنوات لإقامة تحدي الزوارق في دبي

18 زورقاً تدشن ضربة بداية موسم الفورمولا-1 اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 مارس 2016

مراد المصري (دبي)

تدشن 18 زورقا على متنها متسابقون من 11 دولة يمثلون 9 فرق، صباح اليوم في الميناء السياحي بدبي، فعاليات جائزة دبي الكبرى للزوارق السريعة فورمولا-1، الجولة الأولى والافتتاحية لبطولة العالم 2016، والتي ينظمها نادي دبي الدولي للرياضات البحرية للمرة الأولى ليكمل سلسلة البطولات الدولية الكبرى التي يحتضنها سنويا في مختلف أنواع الرياضات البحرية.

وتتزامن إقامة منافسات السباق مع انعقاد الدورة الرابعة والعشرين من معرض دبي العالمي للقوارب والذي انطلق أمس في مقر النادي، وعقدت اللجنة المنظمة مؤتمرا صحفيا أمس في مقر النادي، بحضور عيسى خلفان بن خرباش عضو مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية رئيس اللجنة الرياضية، محمد عبدالله حارب المدير التنفيذي علي بن هندي وخالد بن دسمال عضوي مجلس الإدارة، كما حضر نادر بن هندي قائد زورق فيكتوري «3»، والأميركي شون تورنتي قائد زورق فيكتوري «4»، والفرنسي فليبي شيب حامل اللقب في النسختين الماضيتين، ولافينيا كافاليرو نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة المروجة للحدث (اتش 2 أو).

وتقام اليوم التجارب الحرة في الفترة المسائية، على أن تقام التجارب الرسمية غداً بالفترة الصباحية للفئتين 1و4، فيما تنطلق منافسات أفضل توقيت في الثالثة والنصف عصرا، وتشمل 3 مراحل في جائزة دبي الكبرى، ويسبق ذلك السباق الأول لفئة فورمولا4.

ويسدل الستار على أحداث وفعاليات جائزة دبي الكبرى للزوارق السريعة بعد غد بإقامة السباق الرئيسي في تمام الساعة الثالثة والنصف عصرا، ويجمع 18 زورقا سوف تتنافس على لقب الجولة الأولى للبطولة العالمية.

ويشارك الفيكتوري تيم بالمتسابقين نادر بن هندي والأميركي شون تورنتي، فيما يطمح فريق أبوظبي لزوارق الفورمولا-1، حامل لقب بطولة الفرق في الموسم الماضي، إلى تحقيق نتائج جيدة ومواصلة النتائج الباهرة في هذه البطولة وذلك عبر بطلنا العالمي ثاني القمزي مع زميله الإيطالي أليكس كاريلا، كما يشارك فريق الإمارات بالمتسابقين أحمد الهاملي والسويدي إريك ستارك. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا