• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

وسط تفاعل جماهيري لليوم الرابع مع وسم «#استئناف_الحضارة»

مغرِّدون: الاستثمار في العقول المبدعة وتشكيل البرلمانات الشبابية لإعادة أمجاد الأمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 فبراير 2017

شروق عوض (دبي)

واصل المغرِّدون تفاعلهم، وبشكل لافت، لليوم الرابع على التوالي مع وسم «#استئناف_الحضارة»، الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله) الاثنين الماضي، على صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، وذلك من خلال طرح أسئلتهم وأفكارهم ومقترحاتهم حول محاولة إعادة بريق الحضارة للعالم العربي الذي كان في السابق مهداً لحضارات العالم أجمع، ووضعه على مسار التنمية المستدامة الصحيحة.

وشهد الوسم نشاطاً كبيراً من مغرِّدي أبناء دول العالم العربي والمنطقة، انطلاقاً من رغبتهم الجامحة بتوفير مقومات سبل العيش الكريم والرخاء والتنمية، وتمحورت أفكارهم ومقترحاتهم حول عدة قضايا أبرزها حث الحكومات على تكوين برلمان شبابي في كل الدول، ينقل الأفكار والتجارب الناجحة، والاستثمار في العقول المبدعة كمشروع اقتصادي ناجح يجني مليارات الدولارات من عوائد براءات الاختراع.

ومن المقترحات عقد لقاءات عربية سياسية واقتصادية واجتماعية، تستشرف بها مستقبل المنطقة، وتفعيل دور الشباب العربي وتمكين مساهمته المباشرة، وتأسيس مراكز بحوث علمية، والابتعاد عن البيروقراطية باعتبارها العدو الأول للإبداع والتقدم، وعقد دورات لمديري المشاريع الريادية لما لها من أثر على التطوير والابتكار.

كما قدم المغرِّدون مقترحات منها فتح الآفاق لتوسيع مدارك أبناء الشعوب العربية، وإبعادهم عن كل صور الجهل الثقافي والمعرفي، ودفعهم إلى الابتكار في مجالات التقنية والتكنولوجيا لما لها من دور كبير في التنصل من اللجوء إلى خبرات الدول الأجنبية، وإحداث تغييرات جذرية في المناهج التعليمية شريطة استحداثها لثلاثة أقسام متمثلة في (المنهجي والأخلاقي والمهني)، وإيلاء قطاع الزراعة الاهتمام من قبل الحكومات العربية، والتركيز على قطاعات التقنية والعلوم والهندسة والطب، نظراً إلى كونها تضمن رغد العيش لشعوب المنطقة العربية وأجيالها اللاحقة، وتخلق منهم مجتمعات آمنة وسليمة صحية، والتركيز على الخطط الاستراتيجية لما لها من أهمية كبيرة في تحقيق المستحيل. وشدد المغرِّدون على بث روح المحبة والتسامح بين أبناء البلد الواحد المشتركين في الهدف والمصير، ونبذ كل أشكال العنصرية والتطرف، ومنع أشكال التدخل الخارجي من خلال التعاون ووحدة الكلمة والصف، والانفتاح والتعايش مع كل الحضارات والاستفادة من مخرجاتها المميزة، من دون إغفال لعادات وتقاليد وقيم وهوية ولغة الحضارة العربية الأصيلة، وحث وسائل الإعلام العربي لإبراز الجوانب المشرقة من حضارة العرب وعلمائها. وطالب المغرِّدون بضرورة تعميم تجربة دولة الإمارات العربية المتحدة ومسيرتها التنموية الحافلة بالمنجزات على الدول العربية للاستفادة منها والعمل بها، لما لها من أثر في إسعاد أبناء شعوبها والوصول بهم إلى أعلى درجات السعادة حالهم حال أبناء الإمارات.

وتقدم المغرِّدون بطرح أسئلة على صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ذات العلاقة بوسم «#استئناف_الحضارة». ومن الأسئلة: (كيف ستتعرفون على مواهب الشباب؟ ما الخطة التي يستطيع الموهوب المشاركة فيها؟ وما المنطقة التي تعنينا نهضتها؟). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا