• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بابا الفاتيكان يبسط إجراءات فسخ الزواج الكاثوليكي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 سبتمبر 2015

(د ب أ)

كشف بابا الفاتيكان فرنسيس الأول اليوم النقاب عن إصلاحات شاملة لتبسيط إجراءات فسخ الزواج، وهو السبيل الوحيد أمام الكاثوليك الراغبين في الزواج مجددا دون مخالفة تعاليم الكنيسة. وجاءت الخطوة، التي كانت متوقعة على نطاق واسع، قبل القمة العالمية للأساقفة الكاثوليك «السينودس» المقررة الشهر المقبل والتي من المنتظر أن يتم خلالها مناقشة سبل توافق الفاتيكان مع أنماط الحياة العصرية، وربما تخفيف حدة موقفه إزاء المثلية الجنسية ومن يتزوجون مجددا بعد الطلاق.

وفي ظل القواعد الجديدة، يعلن فسخ الزواج بعد حكم واحد من محكمة كنسية، يرأسها في الغالب الأسقف المحلي. ويتطلب تفعيل مثل هذه الأحكام في النظام الحالي تأكيدا من محكمة أخرى بعد الطعن. وقال فرنسيس أيضا إن المحاكم المختصة بفسخ الزواج لابد أن تكون حرة «بقدر الإمكان»، معترفا بأن مسؤولي المحكمة يستحقون بدلات «عادلة وكريمة». كما أدخل البابا إجراءات سريعة للتعامل مع القضايا الأقل إثارة للجدل.

ويمكن فسخ الزواج الكاثوليكي فقط لأسباب معينة، منها على سبيل المثال إذا كان أحد الزوجين لا يرغب في إنجاب أطفال، أو إذا استغل هذا الزواج للتحايل على قوانين الهجرة أو إذا أرغم أي من الزوجين على هذا الزواج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا