• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

مواطنون في العين:

للتهنئة لا للعزاء.. شعار أهل العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 سبتمبر 2015

محسن البوشي (العين)

واصلت جموع المواطنين والمقيمين في العين توافدها على مجالس عزاء شهداء الواجب الأربعة في العين ليس لمشاطرتهم أحزانهم على فقدان الأبناء بل لمشاركتهم مشاعر الفخر والاعتزاز بهؤلاء الأبناء البررة الذين قدموا أرواحهم في سبيل الدفاع عن القيم والمبادئ ومساندة الأشقاء في اليمن في الذود عن أرضهم وحماية حقوقهم.

وعبر أهالي الشهداء الملازم عبد الله خليفة مطر النعيمي بمنطقة الهيلي، والرقيب أول عمر راشد علي المقبالي بمنطقة أم غافة، عن خالص شكرهم وعرفانهم وامتنانهم لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو الشيوخ وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين وغيرهم من الشخصيات والفعاليات.

واعتبر جمعة مطر النعيمي عم الشهيد الملازم عبد الله النعيمي أن استشهاد ابن شقيقه عبد الله ورفاقه مناسبة جديدة أكد فيها أبناء الإمارات التفافهم حول قيادتهم الرشيدة وولاءهم الكبير لتلك القيادة الفذة التي تمتلك الجرأة والشجاعة لاتخاذ كل الخطوات والإجراءات التي تكفل أمن وسلامة الوطن والحفاظ على مكتسباته.

من جهته أكد علي راشد علي المقبالي شقيق الشهيد الرقيب أول عمر المقبالي إن توافد أصحاب السمو الشيوخ والوزراء وكبار المسؤولين وغيرهم من أبناء القبائل وجموع المواطنين والمقيمين على مجلس عزاء الأسرة بمنطقة أم غافة في العين ضاعف من مشاعر الفخر والاعتزاز لدى الأسرة باستشهاد ابنها عمر الذي بذل حياته في سبيل الوطن فيما ترك شقيقه عبيد هناك في ساحة الواجب تلبية لنداء الوطن لافتا إلى أن تضحيات عمر ورفاقه ستخلد أسماءهم في ذاكرة الوطن.

وقال المواطن ظافر مسعود الأحبابي إن مواكب الشهداء التي تتوالى لن تضعف من عزيمة أبناء الإمارات بل ستضاعف إرادتهم وإصرارهم على بذل الغالي والنفيس من أجل نصرة الأشقاء في الحق ورد الظلم عنهم واسترداد حقوقهم المسلوبة.وأكد المواطن علي سعيد الغفلي أنه عاود مجالس عزاء الشهداء في العين لا لمواساة أهاليهم ومشاطرتهم أحزانهم بل لتهنئتهم ومشاركتهم بنيل أبنائهم شرف الاستشهاد في ميدان الواجب تلبية لنداء الوطن الذي نفتديه بالغالي والنفيس وهم فلذات الأكباد الذين ندخرهم لهذا التضحيات الكبرى.

وقدم المواطن محمد بن مسعود الأحبابي العزاء للقيادة العليا الرشيدة وأبناء الشعب الإماراتي وعبر عن فخره واعتزازه بتضحيات هؤلاء النخبة من أبطال أبناء الإمارات الذين بذلوا أرواحهم في سبيل إعادة الحق إلى أصحابه أبناء الشعب اليمني الشقيق ودفع الظلم والعدوان عنهم.

من جانبه قال المواطن حمد بن جمهور الأحبابي إن الدماء الزكية الطاهرة لضباطنا وجنودنا البواسل الذين سقطوا غدرا في ميدان الواجب لن تذهب سدى لأنها ستخلد بأحرف من النور ضمن هذه التضحيات الكبري التي تبذلها دولة الإمارات دفاعا عن قيم الحق والعدل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض