• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«لاند روڤر» تحتفل بـ «ديفندر» وتكشف عن إصداراتها الجديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 يناير 2015

الاتحاد دبي

عادت لاند روڤر إلى المكان الذي انطلقت منه لتبدأ عاماً كاملاً من الاحتفال بمركبة ديفندر الأسطورية، ويشهد موقع الرسم الفريد الذي يمتد على طول كيلومتر واحد في خليج ريد وارف في جزيرة أنجلسي بالمملكة المتحدة إطلاق ثلاثة إصدارات حصرية وبداية فصل جديد ومثير من قصة ديفندر. ومع دخول مركبة ديفندر الحالية المرحلة النهائية للإنتاج في المملكة المتحدة، ستحتفل لاند روڤر هذا العام بأيقونتها العالمية في قطاع المركبات.

وقال نِك روجرز، مدير خط إنتاج مركبات لاند روڤر: يطغى الشغف والحماس على كل ما نقوم به مع مركبات ديفندر، ولن يتغيّر هذا الأمر أبداً، وبتاريخها الذي يعود إلى 68 عاماً، تعتبر هذه المركبة من مركبات لاند روڤر التي برزت لعقود من خلال قدراتها الاستثنائية وشكلها العريق. ويسرّني أن أكون أحد أعضاء فريق لاند روڤر الشغوفين والملتزمين بتصميم مركبة تجسّد الإرث العريق لطراز ديفندر الأسطوري.

وقامت لاند روڤر بتشكيل أكبر لوحة رملية على الإطلاق في المملكة المتحدة، وتم رسم المخطط الأولي لمركبة ديفندر على طول 1 كيلومتر من شاطئ خليج ريد وارف في جزيرة أنجلسي باستخدام أسطول مكوّن من ستّ مركبات لاند روڤر. وتأتي الصورة الاستثنائية احتفالاً باللحظة التي قام فيها موريس ويلكس، مدير التصميم الهندسي في روڤر، برسم مركبة لاند روڤر الأصلية في عام 1947 على رمال خليج ريد وارف طارحاً الفكرة على أخيه سبنسر، المدير العام لشركة روڤر.

وقال ستيفن ويلكس، ابن موريس: التقى والدي بأخيه على شاطئ خليج ريد وارف ورسم على الرمل تصوراته حول ما ستكون عليه مركبة لاند روڤر. وكان تلك اللحظة هي نقطة البداية، وعلى وجه التحديد ولادة فكرة لاند روڤر. وكانت عائلة ويلكس تمتلك أرضاً على جزيرة ويلز، وأراد موريس تقديم مركبة متعددة الاستخدامات يمكن استخدامها بشكلٍ مزدوج كجرار خفيف الوزن وكمركبة متخصصة على الطرق الوعرة، وتوّج تصميمه الاستثنائي بمفهوم «لاند روڤر».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا