• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إنجاز جديد للرياضة الإماراتية

المقبالي رئيساً للجنة التطوير الاستراتيجي بـ «دولي الشطرنج»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 سبتمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

حققت الرياضة الإماراتية إنجازاً إدارياً رياضياً جديداً لم يتحقق منذ إشهار اتحاد الشطرنج عام 1976، بانتخاب سعيد محمد المقبالي عضو اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس اتحاد الشطرنج، رئيساً للجنة التطوير الاستراتيجي بالاتحاد الدولي للشطرنج «الفيدا» كأول عربي إماراتي يترأس هذا المنصب الرفيع على مستوى رياضة الأذكياء، بعد النجاحات التي حققها على المستوى المحلي والذي انعكس على كافة المستويات الشطرنجية في ظل الدعم الذي يجده قطاع الشباب والرياضة من المسؤولين.

وأكد سعيد المقبالي عقب تسلمه شهادة تولى المنصب الدولي الجديد من رئيس الاتحاد الدولي للشطرنج الروسي كريستان إيليومجينوف بموافقة غالبية الدول أعضاء المكتب التنفيذي، أن اختياره لهذا المنصب الدولي ما كان له أن يتم لولا الدعم المستمر الذي تجده الرياضة الإماراتية من القيادة الرشيدة، التي تولي هذا القطاع كل اهتمام ورعاية، مؤكداً أن هذا المنصب الإداري الدولي يؤكد أن الشطرنج الإماراتي يسير في الطريق الصحيح نحو الريادة والتفوق، وفق منظومة علمية واستراتيجية مبرمجة للنهوض بكافة عناصر وكوادر اللعبة التي أسهمت في نجاح كونجرس الاتحاد الدولي للشطرنج فكانت شهادة التفوق للأسرة الشطرنجية والنجاح الذي تحقق خلال فعاليات اجتماعات الاتحاد الدولي للشطرنج.

من ناحية أخرى، تسابق العديد من أعضاء لجان الاتحاد الدولي للشطرنج وفي مقدمتهم ممثلي الدول العربية، إلى التبرع بالدم لمصابي الوطن باليمن، وذلك تجسيداً للمسؤولية المجتمعية بين الرياضيين، على هامش ختام اجتماعات (كونجرس) الاتحاد الدولي للشطرنج «الفيدا»، التي تواصلت منذ الأول من سبتمبر الحالي بفندق نوفتيل البستان في أبوظبي، بمشاركة 233 شخصية رياضية شطرنجية من 84 دولة من مختلف قارات العالم، في مقدمتهم ممثلو الإمارات التي شارك كوادرها الوطنية بفاعلية في مختلف لجان الاتحاد الدولي للشطرنج.

وكانت الجلسة الافتتاحية لاجتماعات المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للشطرنج قد انطلقت صباح أمس وحضر جانباً منها إبراهيم عبد الملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة ورئيس وأعضاء اللجنة المنظمة للحدث الذي ترأس جلساته الروسي كريستان إيليومجينوف رئيس الاتحاد الدولي للشطرنج، وحضرها ممثلو الـ84 دولة الأعضاء، وبدأت الجلسة بالسلام الوطني لدولة الإمارات، ثم دقيقة صمت ترحماً على أرواح شهداء الإمارات.

وتواصلت الاجتماعات وسط اهتمام كبير للاطلاع على توصيات لجان كونجرس الاتحاد الدولي للشطرنج (FIDE 86)، التي سخرت لها أبوظبي كافة متطلبات النجاح تحت شعار «نحن شعب واحد» بإشراف اتحاد الشطرنج، وشهدت الاجتماعات الخروج بالعديد من التوصيات المهمة التي ستسهم في دفع الشطرنج العالمي، فيما يتعلق بلجان الحكام، ولجنة بطولات العالم للشطرنج التي بحثت استعدادات باكو عاصمة أذربيجان لاستضافة بطولة العالم للشطرنج التي تنطلق الخميس المقبل، بمشاركة نجم منتخب الإمارات الذهبي وبطل آسيا سالم عبد الرحمن بجانب ثلاثة لاعبين عرب، هم الدكتور الشاب الأستاذ الدولي الكبير باسم أمين بطل أفريقيا وزميله الأستاذ الدولي المصري أحمد عدلي بطل العالم للشباب في 2004، والأستاذ الدولي التونسي أمير الزعيبي.

من جانبه، أشاد إبراهيم عبد الملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، بمبادرات ومشاعر رئيس وأعضاء الاتحاد الدولي للشطرنج وكل ضيوف الكونجرس التي تختتم اجتماعاته مساء اليوم في أبوظبي بالوقوف دقيقة صمت وإلغاء كل مظاهر الاحتفالات والفاعليات المصاحبة ترحماً على شهداء الوطن البواسل.

وأكد الأمين العام أن احتضان أبوظبي لذلك الحشد الرياضي العالمي الشطرنجي يجسد الكثير من المعاني التي تثلج الصدور وتؤكد الثقة الغالية من المجتمع الدولي في الإمارات.

وأضاف على هامش الجلسة الافتتاحية لاجتماعات المكتب التنفيذي بأن اللجنة المنظمة واتحاد الشطرنج برئاسة المستشار سعيد المقبالي وكل الأعضاء نجحوا في إبراز تلك المناسبة الرياضية الدولية، التي وجدت الارتياح من كل الحضور، حيث جمع الاتحاد الدولي مختلف فئات المجتمع من مختلف القارات ليؤكد مجدداً ثقة العالم في الإمارات التي تتمتع ببنية تحتية نالت إشادة المجتمع الدولي، وقال: «لا بد من الإشادة بالكوادر الوطنية التي بذلت الجهد في سبيل إبراز تلك المناسبة، مما دفع ضيوف البلاد للتعبير عن سعادتهم بالنجاحات التي ظلت تحققها الإمارات في كل المناسبات والأحداث الرياضية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا