• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بريطانيا تعيد توطين 20 ألف خلال 5 سنوات والآلاف يتدفقون على ألمانيا

فرنسا تستقبل 24 ألف لاجئ سوري خلال عامين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 سبتمبر 2015

(وكالات)

قال الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند اليوم الاثنين إن بلاده مستعدة لاستقبال 24 ألف لاجئ خلال العامين المقبلين، وذلك في إطار خطة أوروبية لمواجهة تدفق المهاجرين إلى القارة. وقال أولاند إن فرنسا سوف «تواجه تدفق اللاجئين بإنسانية ومسؤولية». وأوضح أن بلاده مؤيدة لخطة المفوضية الأوروبية التي تهدف إلى توزيع 120 ألف شخص من طالبي اللجوء في أنحاء الاتحاد الأوروبي.

وقال أولاند في مؤتمر صحفي واسع النطاق ناقش خلاله أيضا دور بلاده في سورية التي يأتي منها الكثير من اللاجئين:«حق اللجوء هو أحد المبادئ الأساسية لمؤسساتنا». وقدمت فرنسا وألمانيا مؤخرا مقترحا مشتركا لتنفيذ آلية ملزمة بشأن تواجد اللاجئين في أنحاء الاتحاد الأوروبي. كما دعت الدولتان إلى الإعادة السريعة للمهاجرين الذين يسعون للوصول إلى أوروبا لأسباب اقتصادية.

وذكر أولاند أنه بدون استراتيجية شاملة، يمكن أن تشكل أزمة المهاجرين المتفاقمة خطرا على مكاسب التكامل الأوروبي. وقال«لن تؤدي هذه الآلية دورها بدون وحدة سياسية، وستكون لحظة التدفق الكبير، بلا شك، نهاية لمنطقة شينجن مفتوحة الحدود وعودة إلى الحدود الوطنية».

على الصعيد نفسه، تعهد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اليوم الاثنين باستقبال نحو 20 ألف لاجئ سوري على مدار السنوات الخمس المقبلة، في استجابة لضغط شعبي متنام على حكومته لمساعدة الفارين من الحرب الأهلية هناك. وقال كاميرون في بيان للبرلمان إننا «نقترح أنه على بريطانيا إعادة توطين 20 ألف لاجئ سوري على مدار المدة المتبقية لهذا البرلمان»، مضيفا أنه «من خلال هذا العمل، سنستمر في أن أن نظهر للعالم أن هذا البلد فيه تعاطف غير عادي».

من جهة أخرى، أشارت توقعات الشرطة الاتحادية الألمانية إلى أن عدد اللاجئين الذين سيصلون من المجر إلى ولاية بافاريا جنوبي ألمانيا اليوم السبت سيتراوح بين 5000 إلى 7000 لاجئ. وقال إيفو بريبه المتحدث باسم رئاسة الشرطة الاتحادية إن هذا العدد يصل إلى «ثلاثة أمثال ما كان عليه خلال الأيام الماضية وها نحن نسير ببطء نحو آخر حدود قدراتنا».

وحسب موقع «دويتشه فيلا» قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في مؤتمر صحفي اليوم أن التدفق الكثيف للمهاجرين سيغير ألمانيا، متعهدة بالعمل على أن يكون هذا التغيير إيجابيا، فيما اعتبر نائبها زيجمار جابرييل خلال المؤتمر نفسه، أن اللاجئين يمثلون أكبر تحد منذ إعادة توحيد ألمانيا.

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا