• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

جمعية المسرحيين: شهداؤنا سطروا ملحمة بطولية وكلّنا على العهد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 سبتمبر 2015

أصدرت جمعية المسرحيين أمس بياناً مجّدت فيه شهداء الوطن، جاء فيه:

في هذه اللحظة التاريخية والفاصلة من الزمن، نقف نحن المسرحيين عرفاناً واحتراماً وإجلالاً لشهدائنا من أبناء قواتنا المسلحة، شهداء الواجب والوطن، وهم يسطرون ملحمة بطولية تضاف إلى ملاحم الدولة البطولية في ميادين الشرف والعزة، حينما بذلوا دماءهم الغالية وضحّوا بأنفسهم حتى نالوا الشهادة في سبيل أمن ورفعة وكرامة الوطن والخليج وذوداً عن حمى العروبة.

دماء أبناء الإمارات الزكية التي سالت قبل أيام، هي ليست سوى أوسمة عزة ونياشين فخر ترصعت بها هامات وصدور خمسة وأربعين بطلاً من أبطال قواتنا المسلحة، بذلوا أرواحهم دفاعاً عن الأرض والعرض، أوقفوا المدّ الحوثي البغيض ومن وقف معه وسانده والتف حوله في نواياه الاستعمارية الخبيثة، ذلك الاحتلال الذي لم يترك جريمة إلا ارتكبها، حين استباح المحرمات ودمر العباد والبلاد، أمعنت آلته الدموية في تشويه وجه اليمن قلب عروبتنا ونبضها الدائم الذي لن يهدأ للإمارات بال حتى يكسروا رؤوس الفتنة والشر والظلام.

إن دولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وشعباً تلتحم اليوم كما التحمت في السابق مع كل القضايا العربية المصيرية، تساند كل مشروع يحفظ عمقنا العربي وهويتنا وقوميتنا، ومع كل ما من شأنه ترسيخ جذور الاستقرار والسلم والأمان في المنطقة، واستئصال بذور الشر أينما نبتت من المحيط إلى الخليج.

إن شعب الإمارات، مسرحيين وفنانين ومثقفين وأدباء وشعراء ومفكرين، سيظلون على العهد والوعد، وسيكونون على الدوام جنوداً مستعدين لتلبية النداء، يقصمون ظهر الظلام ومريديه أينما وجدوا، يعززون المنجز العربي الحضاري ويحفظون للأرض فطرتها السليمة ونقاءها. المجد والخلود لشهداء الإمارات.. والخزي والعار للقتلة.. وعاشت الإمارات وشعبها وقيادتها عزيزة حرة كريمة ترفل بالنصر وبالعزة وإنا لله وإنا إليه راجعون.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا