• السبت 28 جمادى الأولى 1438هـ - 25 فبراير 2017م
  04:27     ارتفاع حصيلة التفجير الانتحاري قرب الباب السورية الى 77 قتيلا    

13 قتيلاً في أفغانستان بالتزامن مع لقاء للمانحين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 سبتمبر 2015

مزار شريف، أفغانستان (أ ف ب)

هاجم مسلحون مجهولون حافلتين وقتلوا 13 من ركابهما من أقلية الهزارة في ولاية بلخ في شمال أفغانستان أمس تزامناً مع دعوة الرئيس الأفغاني أشرف غني المانحين الدوليين لتجديد دعمهم لبلاده. وأخرج المسلحون الرجال من العربتين وقتلوهم من مسافة قريبة.

ولم تعلن أية جهة عن مسؤوليتها عن الهجوم الذي يأتي فيما يكثف مسلحو طالبان هجماتهم. وقال حاكم مقاطعة ضاري، حيث وقع الهجوم، إن «مسلحين أوقفوا الحافلتين وأمروا الرجال بالاصطفاف ثم قتلوهم». وأكد أن «المسلحين أبقوا على حياة امرأة. وجميع الضحايا من أقلية الهزارة» الشيعية. ويأتي الهجوم فيما دعا الرئيس الأفغاني المانحين الدوليين إلى مواصلة دعم بلاده، وقال إن «البلد الجريح» يواجه تحديات أمنية واقتصادية.

وقال في المؤتمر الذي يعقد في كابول وتشارك فيه وفود غربية ومنظمات غير حكومية «إعادة بناء أفغانستان ستكون مهمة طويلة.. أفغانستان تعاني من البطالة والتمرد العنيف والتطرف ما يزيد من احتمالات فشل أجندتنا للإصلاح». وخلال العقد الماضي وعد المانحون بتقديم مليارات الدولارات إلا أن الكثير من تلك الأموال ابتلعها الفساد المستشري.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا