• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

دعوا إلى زيادة توزيعات الأسهم

مساهمو كبريات شركات النفط يطالبون بتقليص الإنفاق

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 يناير 2014

درجت كبريات شركات النفط العالمية لسنين على انتهاج منهج سيارات الفورمولا وان، المتمثل في الانطلاق السريع من أجل النمو. والآن يريد المستثمرون من هذه الشركات أن تقلل من جهودها وتبدأ في الحد من تسارعها، وتزايد الضغط على تلك الشركات لتقليص برامج إنفاقها الرأسمالي الضخم وإرجاع مزيد من المال إلى المساهمين. يذكر أن تلك الشركات التي انتهجت هذا المنهج صعدت أسعار أسهمها.

وقال خبراء إنه بات لازماً إصدار قواعد ضابطة لرؤوس الأموال لكي يتسنى إجراء أي تقويم لهذا القطاع. وقال مارتن راتس من مورجان تسانلي: «الجدل الحرج وسط مستثمري الأسهم يتمثل في: ما هو التوازن الصحيح الذي ينبغي أن تبلغه هذه الشركات بين الاحتفاظ بالنقد لإعادة استثماره في أنشطة الشركة وبين توزيعه على المساهمين؟.

ويعتقد كثر أن التوازن الصحيح وقت ارتفاع تكاليف هذا القطاع وجمود أسعار النفط، يكمن في التوقف عن الإنفاق المبذر على مشاريع باهظة التكلفة، وبدلاً من ذلك الإنفاق على صرف أرباح وعلى إعادة شراء أسهم الشركة.

غير أن كبريات الشركات مثل اكسون موبل وشيفرون ورويال دتش شل، قاومت حتى الآن ذلك المنطق.

وقال سيامون هنري المدير المالي لشركة شل مؤخراً: «إنه من السهل جداً نشر عناوين رخيصة وتعزيز رخيص لسعر السهم من خلال تقليص الاستثمار فقط». وأضاف: «وهذا لن يكون لمصلحة أحد في الأجل الطويل».

ومع ذلك تشير هذه الشركات الثلاث إلى أنها تتوقع ثبات إنفاقها الرأسمالي في السنوات القليلة المقبلة، ومن المرجح أن تخضع أيضاً لضغوط مستمرة لتقليل إنفاقها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا