• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«الشباب» تسيطر على بلدتين في الصومال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 سبتمبر 2015

مقديشو (رويترز)

قال متحدث باسم حركة الشباب الارهابية ومسؤولون محليون أمس إن الحركة سيطرت على بلدتين في جنوب غرب الصومال على مدى يومين بعد أقل من أسبوع على هجوم شنه مقاتلوها على قاعدة للاتحاد الأفريقي في نفس المنطقة.

وقالت الشباب إنها سيطرت على بلدتين صغيرتين في إقليم شبيلي السفلى وهما الساليندي على بعد 65 كيلومترا جنوبي مقديشو على الطريق إلى ميناء مركة وبلدة كونتواري بين العاصمة وميناء براوي.

وأكد علي نور القائم بأعمال محافظ شبيلي السفلى سقوط البلدتين في أيدي الحركة.

وقال نور «من المحزن القول إن الشباب سيطرت على الساليندي.. انسحبت قوات الاتحاد الأفريقي والشباب تسيطر عليها الان».

وهاجم المتشددون امس ايضا قافلة للاتحاد الأفريقي خارج مركة وأعلنوا أنهم قتلوا بضعة جنود في الهجوم لكن مسؤولا محليا قال إن عدد القتلى لم يتحدد بعد.

وقال نور «استهدفت قنبلة على جانب الطريق مركبة للاتحاد الأفريقي أثناء مرور قافلة الاتحاد الأفريقي على مشارف مركة.لا نعرف تفاصيل عن الخسائر».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا