• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

دعا إلى تحالف عربي - إسلامي

عاهل الأردن: الحرب ضد الإرهاب «استباقية» دفاعاً عن الإسلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 يناير 2015

عمان (د ب ا)

دعا العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني إلى تشكيل «تحالف عربي إسلامي للتصدي للإرهاب»، مطالباً الجميع بالتحلي بالصبر وترك المختصين يقومون بواجبهم في قضية الطيار الأردني معاذ الكساسبة المحتجز لدى «داعش» وقال «الكساسبة ابن لكل الأردنيين.. وثمة جهود مكثفة تقوم بها الجهات المختصة في هذا الشأن». ويعتبر الملازم الكساسبة ( 26 عاماً)، أول طيار يقع فى الأسر من التحالف الذي تقوده ‏الولايات المتحدة ضد «داعش»، وقد ظهر في صور على مواقع موالية للتنظيم في مواقع ‏التواصل الاجتماعي. ‏وأكد الملك عبدالله الثاني خلال لقائه شيوخ ووجهاء منطقة البادية الوسطى أمس الأول، على «أهمية تكثيف التحالفات ضد التطرف وأن يكون هناك تحالف عربي إسلامي للتصدي للإرهاب يساهم فيه المجتمع الدولي».

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية أن الملك اعتبر أن الحرب ضد التنظيمات الإرهابية هي «حرب استباقية»، مشدداً بقوله «نخوضها ضد المتطرفين دفاعاً عن الدين الإسلامي الحنيف، ويجب تبني منهج شمولي لمواجهة الإرهاب والتطرف عسكرياً وأمنياً وأيديولوجياً، والحرب اليوم داخل الإسلام ، ويجب أن يأخذ العرب والمسلمون زمام المبادرة نصرة للإسلام ورسالته». وعن الأوضاع على الحدود، قال العاهل الأردني «وضعنا على الحدود مريح ونعمل على حمايتها باستمرار، مثلما أن وضعنا السياسي قوي جداً، وكثير من الدول بحاجة الى الأردن وقوته ودورنا أكبر من حدودنا». وحول مشاركته في مسيرة فرنسا ضد الإرهاب، تساءل الملك «إن لم تشارك الدول العربية والإسلامية كيف سيكون تأثير ذلك على من يقف مع المسلمين من غير المسلمين؟». وأضاف «ذهبنا إلى هناك لنقف ضد التطرف والإرهاب وللوقوف إلى جانب فرنسا كصديقة للأردن، والأهم من ذلك ذهبنا حتى نقف مع 6 ملايين مسلم في فرنسا، وهم أكبر تجمع إسلامي في دولة أوروبية».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا