• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

المباراة حضرها 786 متفرجاً

الفجيرة يتفوق على الشارقة بثلاثية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 سبتمبر 2015

سيد عثمان (الفجيرة)

فاز الفجيرة على الشارقة 3-1 في المباراة التي جرت مساء أمس، باستاد الفجيرة ضمن المجموعة الثانية لكأس الخليج العربي لكرة القدم، قبل البداية وقف الجميع دقيقة حداداً على روح شهداء الوطن في اليمن، وارتدى اللاعبون شارات سوداء، وسجل أهداف «الذئاب» خليل خميس في الدقيقة 7 وعمر علي في الدقيقة 11 وفرايدي إيزي في الدقيقة 63، فيما أحرز فاندرلي هدف «الملك» في الدقيقة 48، وأهدر منداني ركلة جزاء للفجيرة في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الأول، ورفع الفجيرة رصيده إلى 4 نقاط من مباراتين، مقابل لا شيء لـ «النحل» في ظهوره الأول بالمسابقة.

شهد اللقاء الذي حضره 786 متفرجاً حماساً من البداية، وبحث الفجيرة عن الفوز الأول وإسعاد جماهيره في المباراة الأولى بملعبه هذا الموسم، بينما سعى الشارقة لبداية قوية، خاصة أنه وصيف البطولة في الموسم الماضي.

ودخل الفريقان المباراة، في ظل غياب ثلاثي الفجيرة، وهم اللبناني حسن معتوق لارتباطه مع منتخب بلاده، وعبد العزيز إسماعيل للإيقاف، والحارس أيوب عمر للإصابة، بينما غاب عن الضيوف، شاهين عبدالرحمن للإيقاف، وسيف راشد وعبد الله غانم ثنائي المنتخب الأولمبي وماجد سرور لاعب منتخب الشباب.

ويرتدي «الذئاب قفاز الإجادة من البداية، من خلال الضغط المكثف لخطف هدف مبكر يريح الأعصاب، وبعد فاصل مراوغة، يتوغل خليل خميس وسط دفاع الشارقة، ويسدد قذيفة مسجلا ً الهدف الأول للفجيرة في الدقيقة 7، وبعدها بدقائق معدودة، يستغل عمر علي الكرة التي تهيأت أمامه من الضربة الركنية، ويطلقها قذيفة داخل الشباك محرزاً الهدف الثاني للفجيرة.

حاول الشارقة العودة إلى المباراة، وذهبت كرة يوسف سعيد مهاجم الشارقة فوق العارضة، ويجرب النيجيري فرايدي إيزي حظه بقذيفة بجوار قائم الشارقة، ويرد فاندرلي بتمريرة إلى ريناتو لعبها عرضية لم تجد المتابع الذي يسكن الكرة شباك الفجيرة، وسدد ريناتو صاروخاً يبعده محمد الرويحي حارس الفجيرة، وكاد الشارقة أن يقلص النتيجة برأسية راموس أخطأت الشباك في أخطر فرص «فرقة النحل» في الشوط الأول، وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الأول، يتعرض إيزي للعرقلة، ويحتسب الحكم ضربة جزاء للفجيرة يهدرها منداني الذي سدد الكرة خارج المرمى بغرابة.

في بداية الشوط الثاني، يدفع بوناميجو بمحمد سرور بدلاً من وليد أحمد لزيادة فاعلية وسط «الملك»، ومن هجمة منظمة في الدقيقة 48 يمرر يوسف سعيد رأسية إلى فاندرلي الذي ينقض على الكرة بقدمه داخل الشباك محرزاً الهدف الأول للشارقة، وكاد ريناتو أن يضيف هدفاً آخر، ولكن تسديدته ينقذها محمد سالم حارس الفجيرة ببراعة، ويدفع هاشيك مدرب الفجيرة بسعيد راشد بدلاً من حميد أحمد، وأتبعه بمشاركة مهند خميس القصاب بدلاً من حسن يوسف، ومن لمسة له يطلق خميس صاروخاً بعيد المدى من ضربة حرة يبعدها حارس الشارقة إلى ركنية ببراعة، ويجري بوناميجو تغييراً بنزول مانع سعيد بدلاً من يوسف سعيد، ويباغت خليل خميس الجميع بقذيفة تعلو عارضة الشارقة بقليل، ويلعب عمر جمعة ربيع بدلاً من ماكسويل، وكاد ربيع أن يسجل هدفاً، بعدما سدد الكرة تجاه المرمى الخالي من حارسه، ولكن بوقرة يبعد الكرة قبل أن تتجاوز خط المرمى في الدقيقة 85، ويلعب يوسف خلفان بدلاً من خليل خميس في الفجيرة الذي نجح في الوصول بالمباراة إلى بر الأمان .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا