• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ضمن «مفاجآت صيف دبي»

الشخصيات الكرتونية والأطفال.. وجهاً لوجه

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 سبتمبر 2015

دبي (الاتحاد)

أسرت الشخصيات الكرتونية التي قدمت عروضها في دبي خلال «مفاجآت صيف دبي» قلوب الأطفال، ومنحتهم ذكريات من المرح والسعادة طيلة 45 يوماً متواصلة، حيث استقبلوها بالكثير من الحب والترحاب، وتفاعلوا معها في عروضها الجذابة سواء بالصوت عن طريق الهتاف والتصفيق أو بالصورة عن طريق تقليد حركات هذه الشخصيات والتفاعل معها.

وكذلك استمتعت العائلات والأطفال بمشاهدة عروض مدهش، الشخصية الشعبية المحبوبة التي تدخل البهجة على قلوب الجميع. وقد شهدت مراكز التسوق، التي احتضنت الفعاليات المجانية، حضورا كثيفا من قبل الأهالي الذين اصطحبوا أطفالهم لحضور عروض الشخصيات الكرتونية المحببة لديهم، والتي يتابعها الأطفال على شاشات التلفزيون، ويحلمون بلقائها مثل شخصية المستكشفة دورا، والتي تساعد الأطفال على التعلم واستكشاف العالم عبر خريطتها، وقد قوبلت هذه النجمة الكرتونية باستقبال حافل في دبي فستيفال سيتي مول، حيث استمتع الأطفال بلقائها والتقاط الصور التذكارية معها.

أبطال «لوني تونز» أيضاً استطاعوا أن يستقطبوا العائلات إلى مراكز التسوق التي احتضنت عروضهم، حيث جذب أبطال عرض «سارق الدجاج الغامض»، وهما دافي داك وتاز، الجمهور إلى مول الإمارات، وتفاعل الأطفال مع العرض، وتسابقوا لالتقاط الصور التذكارية مع الأبطال، كما دفع أبطال عرض «ضجة ما قبل النوم» الأطفال لزيارة سيتي سنتر مردف لرؤية العرض ومقابلة شخصياته، وهما تويتي وسيلفستر، أما أبطال عرض «وان وابيت وان»، وهما الأرنب المحبوب باغز باني وإلمر، فقد جذبا الأطفال إلى سيتي سنتر ديرة، حيث احتفلوا بوصول هذا الأرنب إلى دبي، والذي طالما منحهم الفرح والكثير من الضحك على شاشات التلفزيون.

واستمتع الأطفال في دبي أيضاً هذا العام بمقابلة الشخصية الأكثر فكاهية بين الشخصيات الكرتونية، والتي أضحكت وأمتعت ملايين الكبار والصغار حول العالم خلال فترة قصيرة من ابتكارها، وهي شخصية سبونج بوب وصديقه بسيط، واللذان قدما عروضاً كوميدية شائقة في دبي مارينا مول، ورسما البسمة على شفاه الأطفال بكل سهولة وبساطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا