• الأحد 04 شعبان 1438هـ - 30 أبريل 2017م

باكستان توقف قيادياً من «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 يناير 2015

لاهور، باكستان (أ ف ب)

أوقفت الاستخبارات الباكستانية 3 أشخاص يشتبه بأنهم قيادي في تنظيم «داعش» وشريكان له في مدينة لاهور في وقت بدأ عناصر سابقون في طالبان يعلنون الولاء للتنظيم المتشدد. وأعلنت مصادر أمنية مساء أمس الأول اعتقال «يوسف السلفي» وهو باكستاني سوري الأصل (40 عاما) وإمام يدعى حفيظ الطيب وشريك آخر عرف عنه بأنه «الدكتور» فؤاد في لاهور، وهم يقومون بتجنيد شبان للقتال في سوريا. وقال مصدر أمني إن السلفي «اعترف بأنه يعمل على تنظيم عمليات داعش في باكستان وأنه كان يتقاضى 600 دولار لكل مجند يرسله الى سوريا.

ودخل السلفي باكستان قبل 5 اشهر من تركيا والتقى عناصر من طالبان باكستان.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا