• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الصين تحيي الذكرى 70 لهزيمة اليابان وتؤكد عدم سعيها للهيمنة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 سبتمبر 2015

بكين (أ ف ب)

حيا الرئيس الصيني شي جينبينج في افتتاح عرض عسكري ضخم استمر ساعتين تقريباً أمس الانتصار الذي تحقق في 1945 على اليابان وسمح «بجعل الصين دولة كبرى مجدداً»، مؤكداً في الوقت نفسه أنها «لا تسعى للهيمنة».

وقال شي في ساحة تيان انمين إن «النصر الكامل في الحرب ضد اليابان جعل الصين مجدداً دولة كبرى في العالم»، مؤكداً أن بلاده التي تمتلك أضخم جيش في العالم يبلغ عدده 2,3 مليون عسكري ستخفض عدد هذا الجيش بمقدار 300 ألف رجل.

وأكد شي في الذكرى السبعين لاستسلام اليابان في الحرب العالمية الثانية أن «الصين لن تسعى من جديد أبداً إلى الهيمنة، كما أنها لن تسعى إلى التوسع، ولن تتسبب أبداً لأمم أخرى بآلام مأسوية».

ومن المنصة التي أعلن منها ماو تسي تونج ولادة الصين الشعبية في الأول من أكتوبر 1949 على «باب السلام السماوي»، قال الرئيس الصيني «أُعلن من هنا أن الصين ستخفض عدد عسكرييها بمقدار 300 ألف» عسكري.

وعبرت اليابان عن خيبة أملها لغياب مؤشرات إلى سعي للتقارب في خطاب الرئيس الصيني. وقال الناطق باسم الحكومة اليابانية يوشيهيدي سوغا إن «طوكيو طلبت من بكين ضمان ألا يكون الحديث معادياً لليابان، بل أن يتضمن عناصر تقارب». ولم يلب قادة الدول الغربية الكبرى، وخصوصاً الرئيس الأميركي باراك أوباما والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الدعوة لحضور العرض، وكذلك رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الذي بدأ مراجعة للسياسة السلمية لليابان تثير غضب بكين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا