• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

آخر موعد لتلقي المشاركات منتصف نوفمبر

«الثقافة» تطلق جائزة أفضل مبادرة لتنمية المجتمع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 سبتمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع جائزة أفضل مبادرة شبابية لتنمية المجتمع للفئة العمرية من 18: 28 سنة من المواطنين والمقيمين العرب على أرض الإمارات في أربع فئات مجالات مختلفة هي أفضل مبادرة لتشجيع العمل التطوعي، وأفضل خدمة اجتماعية إنسانية للمجتمع، أفضل دور في معالجة وتعديل السلوكيات السلبية، أفضل تطبيق ذكي للتوعية بأهمية خدمة المجتمع، وتأتي الجائزة في إطار اهتمام الوزارة بقطاع الشباب وأهمية مشاركته في التنمية المجتمعية، لما يملكونه من قدرات ومعارف تمكنهم من اقتراح وتنفيذ مبادرات تحقق التنمية الشاملة للمجتمع.

ويأتي إطلاق الجائزة بتوجيهات من معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بأهمية دعم الوزارة ورعايتها للشباب واكتشاف مواهبهم وتشجيعهم على استنهاض طاقاتهم الإيجابية لخدمة مجتمعهم، وتهدف الجائزة أيضاً إلى استثمار طاقات الشباب بما يعود عليهم وعلى المجتمع بالفائدة، ودعم الإبداع في تقديم مبادرات متميزة ذات عائد شامل على شرائح المجتمع، إضافة إلى المساهمة في معالجة ما يستجد من مشكلات أو ظواهر فردية وجماعية، ونشر ثقافة المبادرة والمنافسة والريادة بين الشباب، وإيجاد أرضية مناسبة لأصحاب المبادرات الفردية للتواصل الفعّال في المجتمع.

ومن أهم الشروط الرئيسية لجائزة أفضل مبادرة شبابية لتنمية المجتمع التركيز على أن تتميز الفكرة بالإبداع والتميز والحداثة وإمكانية التطبيق والقياس، وأن تتضمن المبادرة الفكرة- الأهداف- آلية العمل- الميزانية التقديرية- الفئة المستهدفة- المخرجات والنتائج المتوقعة، وعوامل النجاح الأساسية وأساليب قياسها، حيث إن آخر موعد لتلقي المشاركات هو 15/‏‏11/‏‏2015، ويمكن أن تكون المشاركة فردية أو جماعية بحد أقصى خمسة مشاركين، كما يمكن التقدم بأكثر من مبادرة للمشاركة في الجائزة، وتعطى الأفضلية للمبادرات ذات الاسم الجاذب والتصميم الملائم لشعار المبادرة، كما يحق لوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع الاستفادة من المبادرة وتطبيقها مع حفظ الحقوق لأصحابها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض