• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

امتداد حركة المعارضة ولا «طوارئ» في أوكرانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يناير 2014

كييف (وكالات) ـ أعلن وزير الخارجية الأوكراني ليونيد كوجارا خلال مؤتمر صحفي في كييف أمس أن الحكومة «لا تنوي إعلان حالة الطوارئ». فيما هددت وزيرة العدل أولينا لوكاش أمس المتظاهرين الذين احتلوا وزارة العدل في وسط كييف بطلب إعلان حالة الطوارئ.

بينما امتدت الحركة الاحتجاجية على السلطات إلى أنحاء مختلفة من أوكرانيا التي يزورها وفد من الاتحاد الأوروبي داعياً الحكومة إلى «تنفيذ الوعود» التي قطعتها للمعارضة. وقال كوجارا «لا ننوي فرض حالة الطوارئ، هذا الإجراء غير مطروح على طاولة البحث».يأتي ذلك عشية افتتاح جلسة استثنائية للبرلمان الأوكراني مخصصة لبحث الوضع السياسي واجتماع قمة يبدو أنه سيكون صعباً بين الاتحاد الأوروبي وروسيا لتوتر العلاقات بينهما بسبب أزمة أوكرانيا وتبادل الاتهامات بالتدخل فيها.

وكانت وزيرة العدل التي تشارك في المفاوضات بين المعارضة والرئيس فيكتور يانوكوفيتش قالت للتلفزيون الأوكراني إنها ستطلب وقف المفاوضات إذا لم يتم إخلاء المبنى.

واستولى عشرات المتظاهرين الأوكرانيين على مقر وزارة العدل القريبة من الساحة التي يعتصم بها المتظاهرون بالعاصمة كييف.

وجددت المعارضة الأوكرانية دعوتها إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة، عقب رفضها دعوة الرئيس الأوكراني للانضمام إلى الحكومة الحالية. وقال قادة المعارضة إن مقترحات الرئيس فيكتور يانكوفيتش مجرد محاولة لكسب الوقت.

يأتي ذلك في وقت تفاقم التوتر فيه المناطق الأوكرانية مع تكثيف المتظاهرين تحركاتهم ضد المباني العامة التي ترافقت أحياناً مع صدامات للتعبير عن عدم رضاهم عن التنازلات التي قدمتها السلطات. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا