• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

غدا في وجهات نظر..إيران وتجاوز الخطوط الخليجية الحمراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 يناير 2016

الاتحاد

إيران وتجاوز الخطوط الخليجية الحمراء

أكدت عائشة المري أن  إيران عملت على توظيف ورقة «النمر» سياسياً فتبنت قضية الدفاع عن مواطن سعودي متجاوزة الأعراف الدبلوماسية في عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخری لتعكس نظرة ضيقة للطائفة الشيعية. السلطات الإيرانية تقر كل عام عدداً معيناً من الإعدامات القضائية. ومع ذلك، يتم إجراء أعداد أكثر من عمليات الإعدام خارج نطاق القضاء ولكنها لا تقر بها.

صعوبات اقتصادية وحملات تشويه

يقول د. محمد العسومي: ليست هذه هي المرة الأولى التي تنهار فيها أسعار النفط، فقد توالت الانهيارات بمعدل مرة واحدة كل عقد، ففي عام 1986 تدهورت الأسعار بصورة مخيفة ليصل سعر البرميل إلى 7 دولارات، لترتفع الأسعار من جديد، وبالأخص في عامي 1990 و1991 بعد غزو العراق للكويت، وليحدث انهيار آخر في عام 1998 ليصل سعر البرميل إلى 10 دولارات فقط.

بقية القصة معروفة بعد تضاعف الأسعار إلى مستويات قياسية بلغت 147 دولاراً للبرميل في يونيو 2014 ومن ثم انهيار جديد في الوقت الحالي ليصل مزيج «برنت» إلى 36 دولاراً، إلا أنه في كل مرة تترافق عملية الانخفاض بحملات تخويف مبالغ فيها تتركز من بين كل الدول المنتجة للنفط على دول مجلس التعاون الخليجي، علماً بأن الأوضاع المالية لدول المجلس، هي الأفضل من بين بقية الدول النفطية.

هل يحدث ذلك صدفة في كل مرة؟ إذ تشن في الوقت الحاضر حملة تشويه للحقائق وتصوير اقتصادات دول المجلس وكأنها على أبواب انهيار تام! مما يجافي الحقيقة، بل إن هذه الحملات تتعدى الاقتصاد لتصل إلى الأحداث العادية التي يمكن أن تحدث في أي مكان، وفي أي وقت، كالحريق في فندق «العنوان»، والذي أثبتت من خلاله دولة الإمارات قدرتها الفائقة على التعامل مع مثل هذه الحوادث والاستمرار في حياتها العادية وتقدمها الاقتصادي بفضل قيادتها وشجاعة أبنائها، كما عبر عنه رجال الشرطة والدفاع المدني والإسعاف.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا