• الخميس غرة محرم 1439هـ - 21 سبتمبر 2017م

أم الشهيـد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 سبتمبر 2015

بُنَـيّ..

أفتقِدُك في زوايـا البيت، أفتقدُ قلبك الحنونَ عليَّ، أفتقِدُ حِمّل المسؤولية التي كُنت تُسعدني بأنك تتحملها دائماً...

رحلتَ باكراً..

باكِراً جِداً..

ولازلتُ مُمدَدَةً أنـا يا بُنـيّ هـا هُنـا مُلقاةً على سِجادتـي.. أُريـدُ تقبيل وجنتيك، احتضانَ يديك...

قَد ضاقَ بي ذرعاً هذا الجِدار.. وذاك.. قـد مَل مَدّ بصري سقفُ الغُرفه..... أفتقدُگ بُنـيّ.. أفتقـدُگ.... وفقدُگ مُـرّ.. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا