• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

الولايات المتحدة: نشعر بالقلق من تطور القدرات الروسية

موسكو تندد بـ«الطابع الحربي» لاستراتيجية واشنطن النووية الجديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 فبراير 2018

موسكو، واشنطن (وكالات)

نددت روسيا أمس «بالطابع الحربي» و«المناهض لروسيا» للسياسة النووية الأميركية التي نشرت في تقرير جديد أمس الأول، محذرة من أنها ستتخذ «الإجراءات اللازمة» لضمان أمنها في مواجهة الولايات المتحدة. وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان «من القراءة الأولى، يبرز جليا الطابع الحربي والمناهض لروسيا لهذه الوثيقة» معبرة عن «خيبة أملها الشديدة».

وأضافت الوزارة «يجب أن نأخذ بالطبع بالاعتبار المقاربات التي يجري التداول بها حاليا في واشنطن واتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان أمننا».

وأعلنت الولايات المتحدة أمس الأول أنها تريد امتلاك أسلحة نووية جديدة ضعيفة القوة مشيرة بشكل خاص إلى إعادة تسلح روسيا في هذا المجال. وهذا الإعلان يثير مخاوف لدى الخبراء من استئناف انتشار الأسلحة ومخاطر أكثر لاندلاع نزاع نووي.

وقالت وثيقة خاصة بالسياسة النووية نشرت أمس الأول إن الولايات المتحدة ستقوم بتعزيز قدراتها النووية بسبب قلقها من الأسلحة النووية الروسية الآخذة في النمو في خطوة يقول بعض المنتقدين إنها قد تزيد من خطر حدوث سوء تقدير بين البلدين.

ويمثل ذلك أحدث علامة على تزايد تصميم إدارة الرئيس دونالد ترامب على معالجة التحديات التي تمثلها روسيا في نفس الوقت الذي تدفع فيه من أجل تحسين العلاقات مع موسكو لكبح جماح كوريا الشمالية التي تمتلك برامج نووية. ... المزيد