• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

خلية تجسس إيرانية سعت لزرع الفتنة في مكة المكرمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 29 فبراير 2016

الاتحاد نت

كشفت السلطات السعودية أن خلية التجسس الإيرانية سعت إلى إنشاء مركز خاص بالطائفة الشيعية في مكة المكرمة.

وقالت مصادر سعودية مطلعة إن خلية التجسس تواصلت مع المرجع الديني علي السيستاني لإنشاء مركز خاص بالطائفة الشيعية في مكة المكرمة لتزايد عددهم في مكة، بحسب صحيفة «الشرق الأوسط» اللندنية الصادرة اليوم الاثنين.

وأضافت المصادر أن عناصر الخلية تواصلوا مع نحو 24 موظفًا إيرانيًا في السعودية غالبيتهم في مواقع دبلوماسية.

وأوضحت المصادر أن سفارة إيران في الرياض، وقنصليتها في جدة، والمندوبية الإيرانية في منظمة التعاون الإسلامي، شاركوا في عملية التجسس، ودعموا عناصر الشبكة، عبر عقد لقاءات معهم في مواقع مختلفة مثل منازلهم وأخرى في سياراتهم.

وتفيد المصادر بأن الاستخبارات الإيرانية وفرت مبالغ مالية مقطوعة، ومرتبات شهرية منتظمة، دفعت لعناصر الخلية كإيجارات لمنازلهم، إضافة إلى ترتيب لقاءات بين عناصر الخلية مع جهات عليا في إيران، مثل مرشد الجمهورية علي خامنئي، ولقاءات أخرى خارج إيران مثل لبنان وتركيا وماليزيا والصين.

يشار إلى أن خلية التجسس عملت على استخدام العملات الأجنبية في صرف المغريات التي تقدم إلى الجواسيس في السعودية، حيث ساهم محلل اقتصادي يعمل في أحد البنوك، على مساعدة الاستخبارات الإيرانية في عملية التحايل على العملات وتحويلها من الريال الإيراني إلى الريال السعودي، وذلك عبر نقلها في حقائب دبلوماسية من عناصر السفارة الإيرانية في الرياض، إلى طهران.

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا