• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

معهد مصدر يستعرض جهوده في البحث والتطوير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 سبتمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

سلطت «القمة العالمية للابتكار 2015» الضوء على الدور الذي يلعبه معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا في النهوض بالابتكار التكنولوجي عبر تبنيه نهج البحث والتطوير لإيجاد حلول حقيقية تسهم في معالجة تحديات الاستدامة وتطوير المدن الذكية.

ويشارك معهد مصدر كشريك معرفي في القمة التي انعقدت بدبي تحت رعاية معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي في دولة الإمارات. وقد شهدت القمة حضور حشد من رواد الأعمال، والمديرين التنفيذيين، ورؤساء أقسام تقنية المعلومات والتسويق، إلى جانب خبراء التطوير التقني والمبتكرين الشباب وعدد من الشخصيات الرسمية.

وألقى الدكتور ستيف غريفيث، نائب الرئيس للأبحاث والمدير الانتقالي المشارك في معهد مصدر، خلال القمة كلمة رئيسية جاءت بعنوان «دور البحث والتطوير والتعاون في تعزيز الابتكار التكنولوجي»، في حين أشرف الدكتور محمد عمر، رئيس قسم إدارة وهندسة النظم في معهد مصدر، على إدارة جلسة حوارية بعنوان «سبل جعل المدن الذكية أكثر ذكاء»، وشارك أيضاً في حلقة نقاش ركزت على «مستقبل العمل».

وأكد الدكتور غريفيث أن الصلة الأساسية بين البحث والتطوير من جهة والابتكار من جهة أخرى هي القدرة على ترجمة مخرجات البحث والتطوير من معارف وتقنيات إلى حلول تجارية تدر أرباحاً. موضحاً أنه يمكن بالتالي إعادة استثمار هذه الأرباح، ولو جزئياً، في البحث والتطوير لتنشأ لدينا حلقة متكاملة يستطيع من خلالها التطور التقني تحقيق فوائد اقتصادية.

كما أشار الدكتور غريفيث في هذا السياق إلى «وحدة معهد مصدر وشركة بي بي لدعم الابتكار التكنولوجي» المزمع إطلاقها في الربع الأخير من عام 2015.

ويمتلك معهد مصدر حالياً ست براءات اختراع من الولايات المتحدة الأميركية، كما نجح في تسجيل 54 طلب براءة اختراع، وأكثر من 96 كشف براءة اختراع، مما يؤشر إلى أهمية ونجاح الجهود البحثية الذي يبذلها المعهد. وانطلاقاً من كونه جامعة بحثية، فقد أطلق المعهد 149 مشروعاً بحثياً، 40 بالمئة منها ممول من مصادر خارجية.

اعتبر الدكتور عمر خلال إدارته لجلسة حوارية حول «سبل جعل المدن الذكية أكثر ذكاء» أن تحقيق إنجازات نوعية في مجالات الحوسبة السريعة، والعناصر المادية (الشبكات)، والعمليات والبروتوكولات، هو السبيل لتسريع عملية التحول نحو المدن الذكية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا