• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

60 فعالية رئيسة ترفع هدير المحركات

140 سباقاً في الموسم الجديد لرياضة السيارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 سبتمبر 2015

مراد المصري (دبي)

تتضمن روزنامة الموسم الجديد لرياضة السيارات والدراجات النارية الإماراتية 140 سباقا متنوعا تضم 60 فعالية رئيسية ونوعية تقام في مختلف مناطق الدولة، مع تأكيدات بمشاركة محلية وإقليمية ودولية واسعة في موسم حافل لرياضة المحركات التي تواصل قطع خطواتها نحو مستقبل مشرق لهذه اللعبة على مستوى الدولة.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده نادي الإمارات للسيارات والسياحة أمس بمقره، وتحدث فيه محمد بن سليم رئيس اتحاد السيارات والدراجات النارية، وخالد المدفع الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وحضره عدد من ممثلي الهيئات الداعمة لرياضة السيارات الذين قاموا بتسليط الضوء على مراحل تطور رياضة السيارات الإماراتية خلال العقدين الماضيين، والكشف عن البرنامج الكامل للفعاليات المقبلة.

ويشهد الموسم الجديد توسع سلسة سباقات الرالي الصحراوية الوطنية التي حققت نجاحات واسعة منذ انطلاقتها عام 2013، وتضم فئات: السيارات، سيارات البقي، الدراجات النارية والدراجات الرباعية «الكوادز»، وتقام بتنظيم من اتحاد السيارات والدراجات النارية، وبدعم كامل من نادي السيارات والسياحة، ويتوقع مشاركة أكثر من 100 متسابق في جولات البطولة الستة التي تنطلق أولها في 9 أكتوبر.

ويشهد العام الحالي تواصل بطولة الإمارات الوطنية للراليات في 2 أكتوبر المقبل، وتهدف بطولة الإمارات الوطنية لسيارات الرالي التقليدية إلى مواصلة النجاح الذي حققته العام الماضي والمساهمة في تطوير هذه الرياضة في السنوات المقبلة، نظرا لأهمية هذا السباق الوطني في إيجاد أبطال جدد للعبة. ويتضمن الموسم إقامة سباق تحدي روتاكس ماكس الإمارات، فيما ستكون الأنظار مسلطة على بطولة الكارتنيج الوطنية التي تنظمها حلبة العين 25 سبتمبر، وستقام جولات بطولة الكارتينج الوطنية الـ 12 هذا العام في حلبة دبي، وحلبة العين للسباقات وحلبة الفرسان وحلبة مرسى ياس، إضافة إلى حلبة سيب في سلطنة عمان. وتشهد هذه البطولة للكارتينج تطورا لافتاً بعد قيام نادي السيارات بإصدار 110 رخص للمتبارين، بزيادة بنسبة 10% عن العام الماضي، مع تركيز على سباق «أو بليت» الذي تجري أحداثه سنوياً في حلبة «دبي كارتدروم» والذي استقطب العديد من السائقين الدوليين في جولاته السابقة، حيث سيكون المجال مفتوحا أمام السائقين الصاعدين لمواصلة تطوير مواهبهم من بوابة «الكارتينج»، خصوصا على صعيد سباقات السيارات الأحادية المقعد وسباقات الحلبات للسيارات السياحية التي تمت إضافتها وتضم أكثر من 120 سباقاً تنافسياً.

فيما تم الإعلان عن إقامة بطولة «الكارتينج» للمدارس الإماراتية، وذلك في أبوظبي ودبي والعين وغيرها في خطوة مبدئية لتعزيز نشر رياضة السيارات بين الجيل الصاعد، حيث تشمل المنافسات الفئة العمرية 13-18 سنة، علما أن هناك خطوات لإدراج هذه المسابقة في المنهاج الدراسي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا