• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

مسؤول يمني ينفي سحب تصريح لأميركا بتنفيذ عمليات برية خاصة

البيت الأبيض: الهجوم على مواقع «القاعدة» كان ناجحاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 فبراير 2017

واشنطن (وكالات)

أكد البيت الأبيض نجاح الهجوم التي قامت به القوات الأميركية الشهر الماضي على مواقع تابعة لتنظيم (القاعدة) في شبه الجزيرة العربية بمحافظة (البيضاء) وسط اليمن. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبيسر في إيجاز صحفي الليلة قبل الماضية: «إن الهدف من الهجوم الذي نفذ في اليمن مؤخراً هو جمع المعلومات الاستخباراتية.. لقد كان هجوماً ناجحاً بدرجة عالية». ويأتي هذا الموقف بعد سخرية قائد تنظيم (القاعدة) في شبه الجزيرة العربية قاسم الريمي من هذا الهجوم الذي نفذ في الـ29 من الشهر الماضي، والذي أسفر عن مقتل أول جندي أميركي في عهد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب. وعند سؤاله ما إذا كان قتل الريمي هو هدف هذا الهجوم علق قائلاً: «بالتأكيد لا الهدف من الهجوم جمع المعلومات الاستخباراتية.. هذا ما حققناه، ولهذا نعتقد أن هذا الهجوم قد نجح». يذكر أن الهجوم الأميركي أسفر عن مقتل 14 مسلحاً من القاعدة ومصادرة مواد ومعلومات استخباراتية قيمة لمساعدة الدول الشريكة في ردع ومنع وقوع هجمات إرهابية في المستقبل في اليمن والعالم.

وذكرت تقارير متضاربة أمس أن الحكومة اليمنية أبدت قلقها للولايات المتحدة بشأن غارة للقوات الأميركية الخاصة، استهدفت متشددي تنظيم القاعدة وقتلت عدة مدنيين لكنها لم تصل إلى حد إلغاء التصريح بالقيام بالمزيد من العمليات في المستقبل. وقال مسؤول يمني بارز لرويترز «لم نسحب تصريحنا للولايات المتحدة بتنفيذ عمليات برية خاصة. لكننا أوضحنا تحفظاتنا بشأن العملية السابقة». وأضاف: «قلنا إنه في المستقبل يتعين أن يكون هناك تنسيق أكبر مع السلطات اليمنية قبل أي عملية، ويتعين أن تأخذ سيادتنا في الاعتبار». وأكد مسؤول يمني آخر ذلك. وأفادت صحيفة «نيويورك تايمز» بأن اليمن سحب موافقته على قيام الولايات المتحدة بعمليات برية خاصة ضد أهداف يشتبه في أنها إرهابية على أراضيه.