• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«تعوم بنعومة ودهاء وتتفوق على الأخريات»

الأميركية ليديكي تحرز 5 ذهبيات في مونديال السباحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 سبتمبر 2015

بيروت (أ ف ب)

أحرزت الولايات المتحدة 5 ذهبيات من أصل 8 ذهبيات في بطولة العالم للسباحة التي أقيمت أخيراً في مدينة قازان الروسية، عاصمة تترستان، وحصدت «الامبراطورة» كايتي ليديكي ألقاب (200م و400م و800م و1500م، والبدل 4 مرات 200م)، وسجلت 3 أرقام قياسية عالمية، وصنفت فريدة من نوعها، تحول كل ما تلمسه ذهباً، وعوضت غياب مواطنها النجم مايكل فيلبس، إذ حملت على أكتافها أعباء المنتخب الأميركي.

في قازان، تمكنت ليديكي (18 عاماً) من تجاوز حدود غير مألوفة، متابعة مسيرتها المظفرة منذ لقبها الأولمبي في الـ800م في دورة لندن الأولمبية عام 2012 وهي في الخامسة عشرة من عمرها، حينها اعتبرت أنها خليفة مواطنتها جانيت إيفانز، وفوزها بأربعة ألقاب في بطولة العالم في برشلونة 2013 (400م و800م و1500م، والبدل 4 مرات 200م). وجاء التتويج في الـ200م في قازان إضافة ثمينة، ميز رباعيتها التاريخية في الألقاب الفردية.

لا مكان للفشل في قاموس ليديكي، التي تدرس ليديكي الطب في جامعة ستانفورد إذ أنها تتألق وتتوهج مع العزم والإصرار والتحديات، فتروض الصعوبات، في غضون أسبوع، أنجزت ليديكي فرادة لا سابق لها في الانتصارات الفردية الأربعة، فعند الرجال حاول الاسترالي جرانت هاكيت خوض غمار هذا التحدي عام 2005، لكنه حل ثانياً في الـ200. تعايش ليديكي الضغط وتهضمه جيداً وهي التي تبدأ تدريباتها في الرابعة فجراً «لتستمتع بالمياه قبل غيرها» على حد تعبيرها، فقد صادف نهائي سباق الـ200م في اليوم التالي لتتويجها في الـ1500م في قازان، وقد تغلبت على «كبيرات» المسافة الإيطالية فرديريكا بيلليجريني والأميركية ميسي فرانكلين والمجرية كاتنيكا هوسو، و«فتكت» بهن، كما سجلت رقماً عالمياً في الـ800م (39ر07ر8 دقيقة) هو العاشر لها في سنتين.

ويصف محللون أسلوبها في السباق بأنها «تعوم بنعومة ودهاء وتتفوق على قوة الأخريات». ويضيف مدربها جيميل أنها «كانت تتسلى وتلعب في الماء». ولعائلة ليديكي دور كبير في حياتها ومسيرتها.

ويلفت جيميل إلى أن كاتي صبورة جداً تستمتع بالتكرار والإعادة للتمارين ولا تعرف السأم أو الملل، وهذا يسهل ارتيادها الحوض للتدريب 9 مرات أسبوعياً لتطبيق برامج محددة كماً ونوعاً. وأعلن أنها ستشارك في سباقي الـ400 والـ800م في الدورة الأولمبية العام المقبل، أما خوضها سباق الـ200م في كازان فهو مرحلة تقنية لتحسين سرعتها، ولن تكرر ذلك في ريو دي جانيرو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا