• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بمشاركة نجوم العالم في الجولف

«أوميجا دبي» تبدأ احتفالية اليوبيل الفضي بتحدي الأبطال اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يناير 2014

علي معالي (دبي) - تنطلق اليوم منافسات «اليوبيل الفضي» لبطولة أوميجا دبي ديزرت كلاسيك من خلال بطولة تحدي الأبطال، بإقامة أولى الفعاليات المصاحبة لحدث البطولة التي تقام برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتستمر حتى الثاني من فبراير المقبل، وتبلغ جوائز تحدي الأبطال 600 ألف دولار، ويشارك فيها جميع أبطال النسخ السابقة، يتقدمهم المصنف الأول على العالم، الأميركي تايجر وودز حامل لقب بطولة أوميجا دبي ديزرت كلاسيك عامي «2006 و2008»، والبطل الحالي للجولات الأوروبية والسباق إلى دبي وبطل نسخة 2007 السويدي هنريك ستنسن، وبطل الموسم الماضي للدوري الأوروبي، والسباق إلى دبي، وأصغر لاعب يحرز الفوز بلقب بطولة دبي، الأيرلندي ماكلروي حامل لقب نسخة 2009، إضافة إلى الجنوب أفريقي إيمي إلس، حامل الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بلقب البطولة، والبالغ ثلاث مرات، جاءت في أعوام «1994 – 2002- 2005».

ويعود جميع الأبطال المتوجون، إلى ملعب المجلس في نادي الإمارات بدبي الذي يشهد ومنذ الحادية عشرة صباحاً انطلاق منافسات أولى احتفاليات الجولف في دبي بحدث اليوبيل الفضي للبطولة، وذلك بعد أن وضعت قرعة منافسات تحدي الأبطال المصنف الأول على العالم الأميركي تايجر وودز، في المجموعة الأخيرة، إلى جانب كل من حامل لقب نسخة العام الماضي، الأسكتلندي ستيفن جالاشير، وبطل نسخة العام 1995، الأميركي فريد كوبلز، صاحب الـ 57 لقباً عالمياً.

وخصصت مؤسسة «الجولف في دبي»، صندوق جوائز مالية لمنافسات تحدي الأبطال، يبلغ 600 ألف دولار، سينال البطل المتوج بلقبها كأس المنافسة، والجائزة المالية المخصصة للمركز الأول البالغة 300 ألف دولار، والوصيف 200 ألف دولار، والمركز الثالث 100 ألف دولار.

من جانبه، رحب محمد جمعة بوعميم، نائب الرئيس، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الجولف في دبي، الجهة المنظمة والمروجة لبطولة «أوميجا دبي ديزرت كلاسيك»، بجميع المشاركين، في احتفالية البطولة بذكرى ربع قرن على ميلادها، مشيراً إلى أن عراقة هذه البطولة التي تعد من أكثر الجولات الأوروبية استمرارية على صعيد دول المنطقة، ما هي إلا مدلول حضاري على الازدهار الاستثنائي لمدينة دبي ورياضة الجولف

وقال: «الجميع يحب ما هو كلاسيكي، والكلاسيكية وبطولة أوميجا دبي ديزرت كلاسيك، يعدان وجهين لعملة واحدة، لكن بقصتين مغايرتين، تعكسان الازدهار الاستثنائي لمدينة دبي، ورياضة الجولف»

وتوجه بوعميم بالشكر لجميع الداعمين للبطولة، قائلاً: «يسرني بالنيابة عن «الجولف في دبي»، أن أتقدم بخالص الشكر لرعاة بطولتنا، الذين كانوا داعمين لها على مر السنين، ونخص أوميجا، ودوبال، الراعين الرسميين اللذين لطالما كانا حجر الأساس لنجاحها، ولا يسعني التعبير عن مدى شكري للرعاة الفرعيين، «سي إن إن»، «الأحواض الجافة العالمية»، بنك الإمارات دبي الوطني وجولف نيوز، ومرسيدس بنز، إضافة إلى «كاربيت لاند»، سوق دبي الحرة، موتيفيث للنشر، كما نود أن نشكر نادي الإمارات للجولف وجميع المساهمين في هذه البطولة».

ومنذ ميلاد البطولة في عام 1989 حين حطت الجولة الأوروبية الرحال وللمرة الأولى في دول المنطقة، تمكنت «أوميجا دبي ديزرت كلاسيك» من النمو بشكل كبير، لتعزز أهميتها من خلال قدرتها في كل عام من جذب نخبة لاعبي الجولف العالمي ومن دول متموضعة على جانبي المحيط الأطلسي.

ولم تكتف هذه البطولة بجعل الشرق الأوسط جنة لرياضة الجولف من خلال قوة اللاعبين العالميين المشاركين فيها فحسب، بل في قدرتها المستمرة على جذب ملايين السياح الذين حرصوا على زيارة المنطقة للاستمتاع بأجوائها، والاطلاع على نخبة المعايير العالمية التي تحوزها مضامير الجولف الإماراتية بشكل عام ودبي على وجه التحديد، فضلاً على البنية التحتية العملاقة من فنادق ومطاعم ومناطق ترفيهية.

ونجحت هذه البطولة على مدار 24 عاماً مضت، في استقطاب نجوم هذه الرياضة، ومن ضمنهم 7 أبطال عالم يملكون في سجلاتهم الفوز بأكثر من 30 بطولة كبرى، ومن ضمنها الفوز بلقب بطولة «أوميجا دبي ديزرت كلاسيك» عبر كل من أسطورة الجولف الإسباني سيفي باليستروس الفائز بنسخة 1992، والجنوب أفريقي إيمي إيلس الذي يعد الأكثر فوزاً بلقب «أوميجا دبي ديزرت كلاسيك» مواسم (1994-2002-2005)، والأميركي فريد كوبلز المتوج بنسخة عام 1996، وعميد الجولف الإسباني جوش ماريا أوزابال المتوج بلقب نسخة عام 1998، والأميركي مارك أوميارا بطل نسخة عام 2004، وأسطورة الجولف الأميركي تايجر وودز الذي سجل مشاركته في ست نسخ والمتوج بلقبي نسختي (2006-2008)، وبطل العالم الأسبق لموسم 2012 الإيرلندي كولين ماكلروي الذي بدأ مسيرته نحو المجد من خلال تتويجه بلقب نسخة 2009 التي تمكن فيها من حصد لقب أصغر لاعب يتوج بلقبها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا