• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الكويت تتهم 24 شخصا بالتخابر مع إيران وحزب الله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 سبتمبر 2015

وكالات

وجه النائب العام في الكويت، التهم إلى 24 شخصا بالتخابر مع إيران وجماعة حزب الله والإعداد لهجمات، كما جاء في بيان اليوم الثلاثاء.   وأسندت النيابة العامة، في بيان صادر عنها، الاتهام في هذه القضية إلى 26 متهما جميعهم كويتيو الجنسية عدا متهم واحد إيراني الجنسية.   وذكرت وكالة الأنباء الكويتية "كونا" أن النيابة العامة أمرت بحبس المتهمين جميعا حبسا احتياطيا ومنهم ثلاثة متهمين هاربين تقرر حبسهم حبسا غيابيا.   ووجهت النيابة العامة إلى 24 من هؤلاء المتهمين تهمة ارتكاب أفعال من شأنها المساس بوحدة وسلامة أراضي دولة الكويت وتهمة السعي والتخابر مع جمهورية إيران الإسلامية وجماعة حزب الله التي تعمل لمصلحتها للقيام بأعمال عدائية ضد دولة الكويت من خلال جلب وتجميع وحيازة وإحراز مفرقعات ومدافع رشاشة وأسلحة نارية وذخائر وأجهزة تنصت بغير ترخيص وبقصد ارتكاب الجرائم بواسطتها.   كما وجهت إلى 22 من هؤلاء المتهمين تهمة تلقي تدريبات وتمرينات على حمل واستخدام المفرقعات والأسلحة والذخائر بقصد الاستعانة بها في تحقيق أغراض غير مشروعة فضلا عن تهم حيازة وإحراز المفرقعات والمدافع الرشاشة والأسلحة النارية والذخائر بغير ترخيص.   ووجهت النيابة الكويتية أيضا إلى عدد من المتهمين، تهمة الانضمام والدعوة إلى الانضمام إلى جماعة حزب الله التي غرضها نشر مبادئ ترمي إلى هدم النظم الأساسية بطريقة غير مشروعة والانقضاض بالقوة على النظام الاجتماعي والاقتصادي القائم في البلاد وأيضا تهمة الاشتراك بطريقي الاتفاق والمساعدة مع آخرين في تدريب متهمين آخرين على استعمال المفرقعات والأسلحة بقصد الاستعانة بمن يدربونهم على تحقيق أغراض غير مشروعة.   كما وجهت النيابة العامة إلى 11 من هؤلاء المتهمين، تهمة حيازة وإحراز أجهزة اتصالات وتنصت لاسلكية بغير ترخيص من الجهة المختصة.   ووجهت أيضا إلى أحد المتهمين، تهمة إخفاء مدافع رشاشة وأسلحة نارية وذخائر وحيازتها بغير ترخيص. كما وجهت إلى متهم آخر، تهمة العلم بحيازة أحد المتهمين للمتفجرات والأسلحة النارية والذخائر ونيته استعمالها دون إبلاغ الجهات المختصة عنه.   وقد أحيلت القضية إلى محكمة الجنايات لتحديد جلسة لنظرها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا