• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الحكومة الأردنية تلغي قانون الصوت الواحد وتعيد «النسبية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 سبتمبر 2015

جمال إبراهيم (عمّان)

فاجأ رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور، أمس، الأوساط السياسية والاجتماعية في بلاده بإعلانه قانون انتخاب جديداً يلغي قانون الصوت الواحد الذي يطالب الأردنيون بإلغائه منذ عام 1993 لتأثيره السلبي على الحياة الديمقراطية، ويعتمد القائمة النسبية المفتوحة الذي كان معتمداً عام 1989، كما يخفض عدد مقاعد مجلس النواب إلى 130 بدلاً من 150، مع الإبقاء على مقاعد الكوتا النسائية وعددها 15 مقعداً.

وأوضح النسور أنه بموجب المشروع، يقوم الناخب بالإدلاء بصوته لإحدى القوائم المرشحة أولاً ثم يصوت لعدد من المرشحين لا يتجاوز عدد مرشحي القائمة التي صوت لها ابتداء دون غيرها من القوائم الأخرى، مشيراً إلى أنه لا توجد دائرة انتخابية يقل عدد مقاعدها عن ثلاثة. وأعرب عن ثقته بأن يكون قانون الانتخاب الجديد قانوناً تاريخياً يحظى بقبول المواطن الأردني، ويمثل ضمير الناس باتجاهاتهم كافة.

وقال وزير التنمية السياسية خالد الكلالدة، إن التصويت في داخل القائمة هو أكثر أشكال الديمقراطية، إذ ألغيت قائمة الوطن، حيثُ كان في السابق لكل ناخب صوتان للدائرة المحلية وللدائرة العامة، أما الآن للناخب حق التصويت بعدد مقاعد الدائرة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا