• الأحد 30 جمادى الآخرة 1436هـ - 19 أبريل 2015م

حجم الخط |


نظمت أمس اللجنة المنظمة لبطولة خليجي 20 للوفود الإعلامية المشاركة في تغطية فعاليات البطولة وعدد من ضيوف “خليج 20”، رحلات جماعية حول مدينة عدن، زاروا عدداً من الأماكن السياحية التي تتميز بها عدن في طقس معتدل جميل.

وتعرفت الوفود الإعلامية إلى معالم مدينة عدن القديمة مثل “صهاريـــــج عدن” الموجـودة في كريتر، وهي عبــــارة عن خزانات ميــاه تعـود إلى عصور قديمة، يرجح أنها بنيت في عهد السبئيين في القرن الـ15 قبل الميـــلاد.

واجتذبت قلعة صيرة اهتمام الزوار مستفسرين عن تاريخها، وهي التي تشكلت خلالها التحصينات الدفاعية.

كما اطلع الزوار على مقتنيات المتاحف المدنية والحربية التي تعد سجلاً حضارياً لتاريخ اليمنيين منذ القدم بما تضم من آثار تعود إلى العصر الحجري والعهود السبئية القديمة، ونقوش مكتوبة على ألواح من الحجر مدون على بعضها أسماء لملوك سبأ، وآثار دولتي قتبان وأوسان، وحلي أوسانية وزخارف وقطع تخص ملوك سبأ وريدان.

ومرت الوفود بالمتنزهات الواقعة على كورنيش أبين بمنطقة خورمكسر والساحل الذهبي الذي أطلق عليه الإنجليز خلال احتلالهم لعدن “جولد مور”، وبجانبـه يقع خليج الفيل، وهو جبل يطل على البحر الأحمر مشكلاً قوساً طبيعياً من تآكل صخور الـ”أسكوريا” ولهذا أطلق عليه خليج الفيل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

اللقاء المرتقب بين أوباما ودول مجلس التعاون يعكس:

الأهمية المتنامية لدول الخليج
تنامي الخطر في المنطقة
الخوف على الدور الأميركي في المنطقة