• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مصر تستضيف ملتقى دولياً تمهيداً لترشحها لمقعد مجلس الأمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 31 أغسطس 2015

القاهرة (د ب أ)

بدأ أمس في مدينة العلمين ملتقى الدول الأعضاء في الأمم المتحدة تحت رعاية وزارة الخارجية المصرية، وذلك تمهيداً لترشح مصر لمقعد غير دائم في مجلس الأمن لعامين عن شمال أفريقيا. وأكد مساعد وزير الخارجية لشؤون متعدد الأطراف والمنظمات الدولية السفير هشام بدر أن مصر تريد أن تكون عضواً فاعلا في مجلس الأمن حال فوزها في دورة عام 2016 /2017، وقال خلال كلمته في افتتاح الملتقى الذي يستمر لمدة يومين «إن مصر واجهت العديد من التحديات خلال المرحلة الماضية خاصة في حربها ضد الإرهاب والتنظيمات المتطرفة، وإن الرئيس عبد الفتاح السيسي استطاع أن يقود مصر لطريق التنمية بفضل المشروعات الكبرى التي بدأت مصر في تنفيذها وعلى رأسها مشروع قناة السويس».

وتسعى مصر للفوز بمعقد العضوية غير الدائمة في مجلس الأمن للدورة المقبلة، حيث تعقد الانتخابات في 15 أكتوبر المقبل. وأوضح بدر أن مصر تريد أن يكون لها صوت مسموع في مجلس الأمن للتأكيد على أهمية السلام ووقف النزاعات، مشيراً إلى أن مصر اجتازت التحديات التي واجهتها بكل فعالية على مدار الفترة الماضية. ولفت إلى أن الملتقى جاء في إطار الاستعداد لترشح مصر في عضويتها لمجلس الأمن وللتشاور حول التحديات والتهديدات الناشئة التي يشهدها المجتمع الدولي وكيفية معالجتها، بما في ذلك مسائل السلم والأمن الدوليين وقضايا التنمية، وسبل تفعيل الأُطر الدولية المتعددة الأطراف، ولطرح الرؤى المصرية أمام جميع أعضاء الأمم المتحدة.

وأشار بدر إلى أن انعقاد الملتقى يعكس الاهتمام الخاص الذي توليه مصر للأمم المتحدة، وتحملها المستمر لمسؤولياتها تجاه تطوير دور المنظمة العالمية لكي تتجاوب بصورة أكثر فاعلية مع التحديات الدولية الراهنة، بما يضمن تحقيق مبادئ ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة ويدعم جهود تثبيت الاستقرار وتحقيق الديمقراطية والتنمية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا