• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

استكمال تطوير المدينة بالكامل خلال السنوات الثلاث المقبلة

بلدية أبوظبي تنفذ جسراً علوياً يربط مدينة خليفة بجسر الشيخ زايد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 31 أغسطس 2015

هالة الخياط

هالة الخياط (أبوظبي)

تبدأ بلدية مدينة أبوظبي خلال الربع الثاني من العام المقبل بتنفيذ جسر التقاطع العلوي الذي سيربط جسر الشيخ زايد مع مدينة خليفة بن زايد بما يساعد في تسهيل حركة دخول وخروج سكان المدينة.

وأوضحت بلدية مدينة أبوظبي أن هناك عددا من المشاريع التي تعتبر ذات أولوية ضمن خطة التطوير لمدينة خليفة خلال العام الحالي، ومنها مشروع جسر التقاطع العلوي، مبينة البلدية أن الجسر سيخدم الحركة المرورية القادمة من مدينة خليفة إلى أبوظبي والمتجهة من جسر الشيخ زايد إلى مدينة خليفة، كما سيسهل حركة دخول وخروج سكان مدينة خليفة عن طريق شارع خليفة بن زايد (شاطئ الراحة سابقا).

وأكدت البلدية لـ «الاتحاد» أن البدء في بناء جسر التقاطع العلوي سيكون في الربع الثاني من العام المقبل، ولدى الانتهاء منه سيساهم في تقليل الازدحامات المرورية، لأنه يوجد هناك فقط طريق واحد يستخدمه سكان المنطقة للخروج من المدينة والجسر الحالي القريب من «الاتحاد بلازا»، إلا أن هذا الجسر سيكون قريب من دوار الياسمينة وسيساعد على تخفيف الحركة المرورية.

وبينت البلدية أن التقاطع قيد التصميم النهائي وأخذ الموافقات اللازمة من الجهات ذات العلاقة، فيما بدأ الاستشاري بتجهيز التصميم للجسر العلوي، متأملة البلدية أن يتم طرح المشروع للمناقصة والترسية خلال العام الحالي وبدء العمل خلال الربع الثاني من العام 2016.

مشاريع الأولويات

وكشفت البلدية أن هناك ثلاثة مشاريع قيد التنفيذ وتعتبر من مشاريع الأولويات في مدينة خليفة بن زايد، وسينتهي العمل بها في أبريل 2016 وتشمل تنفيذ أعمال شبكة تصريف مياه الأمطار السطحية والجوفية، وتنفيذ مواقف سطحية، وتوفير وتركيب إنارة للطرق الداخلية.

وأفادت البلدية بأن تكلفة هذه المشاريع الثلاث تقدر بحوالي 300 مليون درهم. وأعلنت عن مشاريع قيد التصميم وتم اعتمادها كمشاريع المرحلة الثانية من مشاريع الأولويات، وتتمثل في تنفيذ الأعمال التجميلية للطرق من ممرات الجري والمشاة وترقية وتطوير شبكة الماء والكهرباء في مدينة خليفة. وأكدت أن هذه المشاريع أعطيت كأولوية خلال العام الحالي ومتوقع البدء فيها خلال الربع الثاني من العام 2016.

ومن هذه المشاريع هناك مشروع يعتبر من المشاريع الكبيرة من حيث مدته الزمنية وحجم الأعمال كبيرة فيه، وسيشمل توسعة لشبكات الطرق الحالية الموجودة في مدينة خليفة بن زايد، وبعض الطرق الداخلية سيتم توسعتها بناءا على دراسة النقل الشاملة التي تم اعتمادها لمدينة خليفة من دائرة النقل، إضافة إلى تطوير شبكات المياه والكهرباء الموجودة في مدينة خليفة وتوفير ممرات الجري ومسارات الدراجات الهوائية والأعمال التجميلية للشوارع، ومتوقع الانتهاء من المشروع من ثلاث إلى أربع سنوات وسيغطي مدينة خليفة بالكامل ومع انتهاء تنفيذ المشروع سيتم استكمال تطوير منطقة خليفة بشكل كامل. وأوضحت بلدية مدينة أبوظبي أنها تمضي قدما في تنفيذ مشاريع تطوير البنية التحتية في مدينة خليفة على شتى الصعد لتشمل مشاريع البنية التحتية وتصريف الأمطار وتنفيذ أعمال الإنارة لطرق في المدينة، وإنشاء الحدائق وذلك تجسيدا لرؤية حكومة أبوظبي الهادفة إلى رفع مستوى جودة الحياة للسكان وحرصا على تعزيز مكانة أبوظبي كأحد العواصم المرموقة في العالم. وأشارت البلدية إلى أن استراتيجيتها تسعى دائما إلى الارتقاء في تطوير وإعادة تأهيل البنية التحيتة بالشكل الذي يحقق تطلعات واحتياجات المجتمع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض