• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

النيابة طالبت بإعدامه

عامل يشعل النار في زميله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 31 أغسطس 2015

محمود خليل

دبي (الاتحاد)

طالبت النيابة العامة بدبي من محكمة الجنايات بإنزال عقوبة الإعدام بحق عامل آسيوي، هارب من وجه العدالة، لإقدامه على قتل زميله في العمل بطريقة وحشية، حينما دخل إلى مستودع الشركة التي يعملان فيها، وسكب عليه مادة الجازولين، ثم اشعل النيران به بواسطة ولاعة كانت بيده.

وبحسب لائحة الاتهام التي أحالتها النيابة إلى المحكمة صباح أمس فإن المتهم الفار أشعل النيران بزميل آخر كان رفقة المغدور، إلا أنه نجا كونه كان يغطي جسده بواسطة «بطانية» حالت دون امتداد النيران إلى جسده ومكنته من الفرار وخلعها عن جسده. وبينت النيابة العامة أن المتهم وبعد ارتكابه جريمته بحق زميليه أضرم النار عمداً في المستودع، ما أدى إلى احتراقه بالكامل. وأفاد شهود القضية بأن المتهم والمجني عليه بينهما خلافات سابقة، وأن المتهم هرب من الدولة بعد تنفيذ الجريمة، فيما قال آخرون إنهم سمعوا المجني عليه الذي فارق الحياة نتيجة لمضاعفات الحروق النارية التي تعرض لها وهم يحاولون إنقاذه وإطفاء النار التي كانت تلتهم جسده أنه لا عداوة بينه وبين المتهم. وأكد العامل الناجي في إفادته بتحقيقات النيابة العامة أن المتهم كان يجلس رفقتهما في المستودع قبل ارتكابه جريمته لمدة ساعة وهم يتبادلون الحديث والضحك، ثم خرج من المستودع وعاد حاملاً دلواً فيه جازولين، رشه عليهما وأشعل النيران بهما وغادر المستودع، وهو يقول «موتوا بالداخل». وأشار العامل إلى أنه تمكن من الهرب من النيران التي اشتعلت بالبطانية، لكن زميله عانى اشتعال النيران بجسده بشكل مباشر. ووفقاً لتقرير الطب الشرعي، فإن الضحية عاني حروقاً من الدرجة الأولى والثانية والثالثة في مناطق متعددة، منها الرأس والظهر والكتف وصدره ما تسبب في وفاته.

وقررت المحكمة تأجيل النظر في القضية إلى 13 من الشهر المقبل لاستكمال النظر فيها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض